أنقرة: روسيا شاركت بقصف "داعش" بمدينة الباب السورية

الطائرات الروسية بدأت التدخل في سوريا أواخر عام 2005

الطائرات الروسية بدأت التدخل في سوريا أواخر عام 2005

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 30-12-2016 الساعة 10:36
أنقرة - الخليج أونلاين


قالت القوات المسلحة التركية، الجمعة، إن الطيران الروسي شن ثلاث ضربات جوية على تنظيم "الدولة" بمنطقة الباب وجنوبي المدينة في شمالي سوريا، ما أدى إلى مقتل 12 مسلحاً من تنظيم "الدولة".

وفي بيان عن عملياته العسكرية خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، دعماً لمقاتلي المعارضة في شمالي سوريا، قال الجيش التركي إن جندياً تركياً قتل، وأصيب خمسة في هجوم لتنظيم "الدولة" إلى الجنوب من بلدة الأزرق.

اقرأ أيضاً :

بدأ بشراء قطعة أرض صغيرة.. هكذا خطط الصهاينة للاستيطان

وأضاف البيان أن طائرات حربية تركية شنت ضربات جوية في منطقة الباب ومنطقة أخرى، ما أسفر عن تدمير 17 هدفاً لتنظيم "الدولة"، وقتلت 26 من مسلحيه.

وتعد المشاركة الروسية في قصف أهداف لتنظيم الدولة في مدينة الباب بالتعاون مع القوات التركية الأولى من نوعها، كما تأتي بالتزامن مع إعلان التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين الأطراف السورية، الأمر الذي أكّدته جميع الأطراف، وبدأ تطبيقه اعتباراً من منتصف ليلة الخميس -الجمعة.

تجدر الإشارة إلى أنَّ وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أشار، يوم أمس الخميس، إلى أنَّ التحالف الدولي لم يقدّم منذ مدة أي إسناد جوي لعملية درع الفرات.

ودعماً لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا)، تحت اسم "درع الفرات"، واستهدفت العملية تطهير المدينة والمناطق الحدودية المحيطة بها من تنظيم "الدولة".

مكة المكرمة