أنقرة: لن نقوم بعمل بري في سوريا دون مشاركة دول التحالف

تشاويش أوغلو اشترط مشاركة الولايات المتحدة بأي خطوة من هذا القبيل في سوريا

تشاويش أوغلو اشترط مشاركة الولايات المتحدة بأي خطوة من هذا القبيل في سوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-02-2016 الساعة 17:51
أنقرة - الخليج أونلاين


قال وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، الاثنين، إن قيام تركيا والسعودية بعملية عسكرية برية ضد تنظيم "داعش" في سوريا ليس مطروحاً.

وأضاف أن "أي خطوة من هذا القبيل يجب أن تضم كل دول التحالف، الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش"، مبيناً أن "الضربات الجوية الروسية هي أكبر عقبة أمام وقف إطلاق النار في سوريا".

وذكر وزير الخارجية التركي، أن المعارضة السورية ستجتمع في الرياض، غداً الثلاثاء، لبحث موضوع الهدنة، مؤكداً أنها "وافقت على إمكانية بحث التوصل إلى هدنة مؤقتة".

ويخشى العديد من الدول من نشوب مواجهة مباشرة بين القوات الإيرانية والروسية من جهة والقوات السعودية والتركية من جهة أخرى في حال تدخّلها في سوريا، وأبدت دول عدة مخاوفها من اتساع نطاق الحرب في حال حدوثها.

وكان تشاويش أوغلو قد أكد في وقت سابق ضرورة القيام بتدخل بري في سوريا ضمن استراتيجية معينة، واستعداد بلاده والسعودية للمشاركة فيه.

وقال الوزير التركي بعد مشاركته في مؤتمر ميونيخ: "إذا كانت هناك استراتيجية ضد تنظيم داعش، فسيكون من الممكن حينها أن تطلق السعودية وتركيا عملية برية".

وكانت السعودية بدورها قد أعلنت استعدادها للمشاركة بقوات برية لمكافحة تنظيم "داعش" داخل سوريا، وقوبلت الفكرة بترحيب أمريكي.

وتقدمت الرياض إلى دول التحالف الدولي ضد "داعش" في سوريا بخطة تتحدث عن مشاركة قوات خاصة في الحرب، تقوم على جمع المعلومات وتنظيم القوات الموجودة على الأرض من المعارضة السورية المعتدلة.

من جانبها حذّرت روسيا، على لسان رئيس وزرائها ديمتري مدفيديف، من أن "حرباً عالمية جديدة" ستنشب في حال التدخل البري في سوريا.

مكة المكرمة