أوباما: أعتقد أنَّ قنبلةً وراء سقوط الطائرة الروسية

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-11-2015 الساعة 07:36
واشنطن - الخليج أونلاين


قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الخميس، إنه يعتقد أنَّ انفجاراً بواسطة قنبلة، وراء سقوط الطائرة الروسية المنكوبة في سيناء المصرية، السبت الماضي.

وأشار أوباما في تصريحات أدلى بها لإذاعات أمريكية محلية، بأنهم لم يتوصلوا إلى قناعة حتمية حول أسباب سقوط الطائرة، وأنهم سيقومون بتحرياتهم وسيضعون فرضية سقوطها بانفجار قنبلة نصب أعينهم، على حد تعبيره.

وفي وقت سابق أمس، أعلن البيت الأبيض أنه لا يستبعد أية احتمالات متعلقة بسقوط الطائرة، بما فيها احتمال ضلوع "الإرهابيين" في العملية.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست، في المؤتمر الصحفي اليومي: "في هذه المرحلة، الولايات المتحدة لم تصل إلى حكم خاص بها عن سبب هذا الحادث، على أية حال، لا يمكننا استبعاد احتمال ضلوع الإرهابيين".

وأول أمس الأربعاء، رجحت مصادر استخباراتية أمريكية أن يكون سقوط الطائرة، قد حدث من جراء زرع قنبلة موقوتة داخلها قبل إقلاعها، من قبل عناصر تابعة لتنظيم "الدولة" أو مرتبطة بها.

وبحسب ما نقلته قناة (سي إن إن) الأمريكية عن تلك المصادر، قال مسؤول أمريكي في الاستخبارات لم تسمه القناة: "توجد قناعة قوية لحدوث انفجار بواسطة قنبلة في أحد أقسام الطائرة"، مشيراً إلى أنهم بنوا هذه القناعة استناداً إلى التقارير الاستخباراتية التي وصلت إليهم منذ وقوع الحادث.

جدير بالذكر أن فريقاً من المحققين موجود حالياً في مصر، يضم ممثلين معتمدين من روسيا (الدولة المشغلة للطائرة)، وإيرلندا (دولة تسجيل الطائرة)، وفرنسا، وألمانيا (ممثلي الشركة المصنعة للطائرة)، ومصر التي سقطت الطائرة في أراضيها، ويبحث في أسباب وقوع الطائرة.

وكانت الطائرة الروسية "إيرباص 321" سقطت في ظروف ما تزال غامضة، صباح السبت الماضي، قرب مدينة العريش شمال شرقي مصر، وكان على متنها 217 راكباً معظمهم من الروس، إضافة إلى 7 يشكلون فريقها الفني، لقوا مصرعهم جميعاً.

مكة المكرمة
عاجل

أبناء محافظة المهرة احتجوا على استحداثات عسكرية للقوات السعودية بالقرب من ميناء

عاجل

مقتل متظاهر وإصابة آخرين خلال تفريق قوات يمنية وسعودية لاعتصام بمحافظة المهرة شرق