إثيوبيا تعلن عن ضبط أول خلية لتنظيم "الدولة" على أراضيها

"المجموعة كانت تنهب أموال المواطنين في منطقة جيما"

"المجموعة كانت تنهب أموال المواطنين في منطقة جيما"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 28-10-2015 الساعة 16:11
أديس أبابا - الخليج أونلاين


أفاد المدعي العام الإثيوبي، الأربعاء، أن سلطات بلاده ألقت القبض على أول خلية تنظيمية تعمل لصالح تنظيم "الدولة".

وقال تيدروس بحرو: إن "السلطات الإثيوبية تمكنت من إلقاء القبض على أول خلية لتنظيم الدولة بالبلاد".

ونقلت إذاعة فانا القريبة من الحكومة، الأربعاء، تصريحات للمدعي العام تفيد بـ"اعتقال مجموعة تضم 20 شخصاً، وجهت إليهم تهمة الانتماء إلى تنظيم داعش الإرهابي".

وأوضح بحرو: "الاتهامات الموجهة للمجموعة، تتضمن محاولة إقامة الدولة الإسلامية في إثيوبيا والانضمام لتنظيم داعش الإرهابي"، لافتاً إلى أن "المجموعة كانت تحاول القيام بأنشطة إرهابية لزعزعة الاستقرار وإنشاء خلايا للتنظيم في إثيوبيا".

وأضاف المدعي العام "في قائمة الاتهام الموجهة للمجموعة، أنهم كانوا ينشطون في بعض المناطق بأقاليم (أوروميا - جيما، ولقا) وفي إقليم أمهرا (شورابي، خميسي) وإقليم الصومال الإثيوبي (جيقجيقا)"، مشيراً إلى "وجود خلايا للتنظيم في إقليم شعوب جنوبي إثيوبيا".

ولفت إلى أن "المجموعة الإرهابية تدير أعمالها من المركز الرئيسي لها في منطقة (كولفي قرانيو) بالعاصمة أديس أبابا"، متابعاً أنها "كانت تنهب أموال المواطنين في منطقة (جيما بإقليم أوروميا)".

جدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها إثيوبيا عن وجود خلايا لتنظيم "الدولة" في البلاد.

مكة المكرمة