"إخوان" مصر: الشعب لن يقبل تحوّل الجيش إلى حزب سياسي

الإخوان يصدرون بياناً في ذكرى حرب أكتوبر/تشرين الأول

الإخوان يصدرون بياناً في ذكرى حرب أكتوبر/تشرين الأول

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-10-2014 الساعة 14:03
القاهرة - الخليج أونلاين


قالت جماعة "الإخوان المسلمين"، في بيان بمناسبة الذكرى الـ41 لما يعرف بـ"انتصارات حرب 6 أكتوبر عام 1973"، على إسرائيل، إن الشعب المصري "لن يقبل أن تتحول قواته المسلحة إلى حزب سياسي يحكم البلاد، أو شركة اقتصادية تحتكر الاقتصاد، أو مقاول للرصف والإنشاءات".

وشددت الحركة، في بيان بمناسبة الذكرى التي تصادف اليوم الاثنين، أن الشعب لن يقبل بأي حال "أن يبدِّل الجيش عقيدته، ففي أكتوبر كان الجيش يقاتل الأعداء، والآن وفي ظل قيادة الانقلابيين أصبح الجيش يقتل أبناء الشعب العظيم الذي احتضنه وصنع به الانتصار".

واعتبر بيان "الإخوان" أن "إقحام القوات المسلحة في الحياة السياسية تسبب في نكسة 1967، وأن احتضان الشعب المصري للجيش بعد نكسته هو السبب الرئيسي في انتصار أكتوبر"، مؤكداً أن القوات المسلحة كانت "ضحية نظام سياسي أقحمها في الحياة السياسية ففشلت سياسياً وهزمت عسكرياً، لذلك احتضن الشعب قواته المسلحة والتي تفرغت لمهمتها التي أنشئت من أجلها وحقق بها انتصاره وحطم بها أسطورة الجيش الذي لا يهزم، وخط بارليف الذي لا يقهر".

ووجه "الإخوان" التحية لكل من شارك في حرب السادس من أكتوبر، "ولكل من يتمسك بالروح والعقيدة العسكرية التي قامت عليها تلك الحرب".

مكة المكرمة