"إسرائيل" تبني منظومة بحرية لـ"منع تسلل" غواصي كتائب القسام

وحدة الضفادع البشرية التابعة لكتائب القسام (أرشيف)

وحدة الضفادع البشرية التابعة لكتائب القسام (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 27-05-2018 الساعة 18:11
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


شرعت دولة الاحتلال الإسرائيلي الأحد، في بناء منظومة مائية جديدة، لمنع تسلل فلسطينيين من قطاع غزة عبر البحر إلى مناطق عسكرية إسرائيلية، حسبما ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية.

وتقوم ببناء هذه المنظومة وزارة الجيش الإسرائيلي بالتعاون مع ما تسمى "إدارة خطوط التماس"، قرب شواطئ المنطقة المسماة "زيكيم" وتقع شمال قطاع غزة.

وقررت وزارة الجيش بناء المنظومة الجديدة بعد استخلاص العبر من العملية التي نفذها غواصون من كتائب عز الدين القسام التابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خلال حرب 2014، وتمكنوا من الوصول إلى قاعدة "زيكيم" العسكرية والاشتباك مع جنود إسرائيليين، قبل تدخل الدبابات في المعركة التي انتهت باستشهاد المقاتلين الفلسطينيين.

وقال وزير الجيش، أفيغدور ليبرمان، إن الحديث يدور عن "منظومة فريدة من نوعها في العالم، ستمنع التسلل من غزة إلى إسرائيل عبر البحر".

واعتبر ليبرمان أن هذه المنظومة "تشكل ضربة لحركة حماس؛ إذ إنها ستفقد الحركة قدرة استراتيجية إضافية استثمرت فيها الكثير من المال والتدريبات والعتاد في قوتها البحرية"، بحسب تعبيره.

اقرأ أيضاً :

شهيد و109 إصابات بغزة.. ومسيرات "العودة" متواصلة

وحسب "يسرائيل هيوم" فإن المنظومة الجديدة ستكون "كاسر أمواج" غير قابل للاختراق، مكون من ثلاث طبقات؛ الأولى معدنية وستكون فوق سطح البحر، والثانية صخرية، والطبقة الثالثة ستكون من جدار من الأسلاك الشائكة. وسيحيط المنظومة جدار رملي إضافي لتعزيزها. ويتوقع أن تنتهي عملية إنشاء هذه المنظومة نهاية العام الجاري.

وكانت "كتائب القسام" قد كشفت في يوليو 2016، أن وحدة الـ"كوماندوز" التابعة لـ"الضفادع البشرية" القسامية، قد نفذت عملية "زيكيم البحرية"، قرب شاطئ بحر عسقلان شمال القطاع، واشتبكت مع جنود الاحتلال ما أدى إلى قتل وإصابة عدد كبير منهم، فضلاً عن تفجير دبابة من نوع "مركافاه"، وذلك خلال الاعتداءات على قطاع غزة عام 2014.

وتزامن الهجوم على الموقع حينها مع قصف "كتائب القسام" له بعشرات القذائف من طراز "هاون" وصواريخ من نوع "107"، قبل تدخل الطائرات والدبابات والزوارق الحربية الإسرائيلية واستشهاد المقاتلين الأربعة.

مكة المكرمة