"إسرائيل" تسجن موظفاً بالأمم المتحدة بزعم مساعدته حماس

وحيد عبد الله البرش الموظف الأممي المدان

وحيد عبد الله البرش الموظف الأممي المدان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 05-01-2017 الساعة 12:59
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


قال برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إن محكمة إسرائيلية قضت، الأربعاء، بسجن موظف يعمل لديها مدة سبعة أشهر؛ بزعم مساعدته حركة حماس في قطاع غزة.

واعتقل جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "شين بيت" وحيد عبد الله البرش، في يوليو/ تموز، وزعم أنه اعترف بأن حماس جندته في 2014.

وقال بيان للجهاز في أغسطس/ آب: إن "البرش قدم مساعدة في بناء رصيف بحري لحركة حماس باستخدام موارد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي".

وادعى أيضاً أن البرش "أقنع رؤساءه في البرنامج بإعطاء أولوية لمناطق أعضاء حماس عند تخصيص أموال لإعادة الإعمار في غزة التي دُمرت بسبب حرب مع إسرائيل عام 2014".

اقرأ أيضاً :

العفو الدولية تتهم العراق بتجاهل انتهاكات الحشد الشعبي

من جهته قال برنامج الأمم المتحدة الإنمائي: إنه "بموجب بنود اتفاق اعتراف البرش مقابل تخفيف العقوبة يتوقع أن يفرج عنه الأسبوع المقبل".

وأضاف أن قرار المحكمة "يؤكد عدم ارتكاب برنامج الأمم المتحدة مخالفات"، مستدركاً أن "برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لا يتهاون مطلقاً مع المخالفات في برامجه، كما أنه ملتزم بأقصى معايير الشفافية والمحاسبة".

وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، المعروف اختصاراً "يو إن دي بي" (UNDP)، شبكة تطوير عالمية تابعة للأمم المتحدة، وهي منظمة تدعم التغيير وربط الدول بالمعرفة والخبرة والموارد لمساعدة الأشخاص لبناء حياة أفضل، وهي تعمل في 177 دولة تساعدهم في تطوير حلولهم لمواجهة تحديات التنمية المحلية والعالمية، كما تعمل على تطوير القدرات المحلية التي تعتمد على موظفي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وشريحة واسعة من الشركاء.

مكة المكرمة