إسرائيل تسحب مفاوضيها من القاهرة وتقصف غزة

الطائرات الحربية شنت سلسلة غارات على مناطق متفرقة في غزة

الطائرات الحربية شنت سلسلة غارات على مناطق متفرقة في غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 08-08-2014 الساعة 11:03
القدس المحتلة- الخليج أونلاين


أعلنت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، صباح الجمعة، أنها سحبت وفدها المشارك في مفاوضات القاهرة، في حين استأنفت القوات الإسرائيلية شن غارات جوية وبرية وبحرية على مناطق متفرقة في قطاع غزة، بعد وقت قصير من انهيار التهدئة المؤقتة وإطلاق الفصائل الفلسطينية عدداً من الصواريخ تجاه البلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة.

وشنت طائرات حربية إسرائيلية عدة غارات على أراض زراعية شمال القطاع وغربي مدينة غزة، بالإضافة إلى غارات على مناطق شرق المغازي والبريج والمنطقة الحدودية مع مصر، في حين قصفت الزوارق الحربية عدة قذائف باتجاه منطقة غرب مدينة بيت لاهيا شمال القطاع، بالتزامن مع قصف المدفعية للشريط الشرقي للقطاع.

وكان وزير الاقتصاد الإسرائيلي ورئيس حزب "البيت اليهودي" المتطرف "نفتالي بينت"، قد دعا إلى إعادة الوفد الإسرائيلي فوراً من مصر ووقف المفاوضات، في أول تعقيب إسرائيلي على تجدد القصف الصاروخي من قبل الفصائل الفلسطينية بعد انتهاء الهدنة صباح اليوم الجمعة.

كما طالب وزير الإسكان الإسرائيلي المتطرف أوري أرائيل من حزب "البيت اليهودي"، بإنهاء حكم حماس بشكل كامل؛ رداً على إطلاق الصواريخ، رافضاً ترك حركة حماس هي من تقرر أصول اللعبة السياسية، على حد تعبيره.

وعلى الصعيد ذاته، أصدرت قيادة الجبهة الداخلية في جيش الاحتلال تعليمات جديدة بمنع أي تجمعات لأكثر من 500 شخص في محيط 40 كم من حدود قطاع غزة، وإعلان حالة الطوارئ وفتح الملاجئ على مسافة 80 كم، في الوقت الذي أعرب فيه المستوطنون عن خيبة أملهم وغضبهم، متهمين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعدم الإيفاء بوعده، وجلب الهدوء والاستقرار لهم.

وفي وقت سابق، رفضت الفصائل الفلسطينية مد الهدنة التي سعت إليها الحكومة المصرية واستمرت 72 ساعة، في محاولة لتحقيق هدنة دائمة بين الطرفين، وأرجعت الفصائل الفلسطينية رفضها إلى عدم استجابة الاحتلال الإسرائيلي لرفع الحصار الكامل عن غزة وتحقيق المطالب الأخرى.

وتبنت فصائل المقاومة، صباح اليوم الجمعة (8/ 08)، قصف إسرائيل بعدة صواريخ عقب انتهاء الهدنة، إذ أعلنت سرايا القدس التابعة لحركة الجهاد الإسلامي مسؤوليتها عن قصف عسقلان بـ3 صواريخ "غراد"، ومجمع "أشكول" بـ 4 صواريخ "C8K"، وأحراش "كيسوفيم" بـ 5 صواريخ 107. كما جددت ألوية الناصر قصف عسقلان وجنوبها بـ5 صواريخ غراد.

مكة المكرمة