إسقاط هليكوبتر عسكرية روسية في سوريا ونجاة طاقمها

الحادثة وقعت على بعد 200 كيلومتر عن قاعدة حميميم الجوية الروسية

الحادثة وقعت على بعد 200 كيلومتر عن قاعدة حميميم الجوية الروسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 04-11-2016 الساعة 08:30
دمشق - الخليج أونلاين


هبطت طائرة روسية اضطرارياً قرب مدينة تدمر السورية، الخميس، وتعرضت لإطلاق نار بعدما لامست الأرض، وفقاً لوزارة الدفاع الروسية.

وذكرت وكالات أنباء روسية نقلاً عن وزارة الدفاع قولها، إن الطاقم عاد بسلام إلى قاعدة حميميم الجوية.

من جهتها ذكرت وكالة "أعماق" للأنباء المرتبطة بتنظيم الدولة، أن طائرة هليكوبتر عسكرية روسية دمرت بصاروخ في حويسيس، وهي منطقة ريفية إلى الشرق من محافظة حمص بوسط سوريا.

اقرأ أيضاً :

بغداد تعلن طرد "داعش" من 24 قرية قرب الموصل خلال 4 أيام

وتبعد حويسيس أكثر من 200 كيلومتر عن قاعدة حميميم الجوية الروسية الواقعة جنوب شرقي مدينة اللاذقية على الساحل الشمالي الشرقي لسوريا.

ونقلت وكالة سانا التابعة لنظام الأسد، عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن طائرة هليكوبتر تابعة لها تعرضت لإطلاق النار قرب مدينة تدمر التاريخية.

ونسبت وكالة إنترفاكس للأنباء إلى مسؤول بوزارة الدفاع الروسية القول: "تعرضت الهليكوبتر لأضرار منعتها من العودة إلى القاعدة الجوية. لم يُصب أحد من أفراد الطاقم، وعادوا سريعاً إلى قاعدة حميميم الجوية بطائرة هليكوبتر من طائرات البحث والإنقاذ".

مكة المكرمة