إصابة رجلي أمن بانفجار عبوة ناسفة في القطيف السعودية

تستهدف الأعمال الإرهابية رجال الأمن بالقطيف السعودية

تستهدف الأعمال الإرهابية رجال الأمن بالقطيف السعودية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 30-05-2017 الساعة 10:45
الرياض - الخليج أونلاين


أصيب رجلا أمن سعوديان، الاثنين، إثر انفجار عبوة ناسفة في بلدة العوامية بمحافظة القطيف.

وقالت وزارة الداخلية السعودية: إن "دورية أمن تعرضت عند الساعة السابعة والنصف من صباح الاثنين، لانفجار عبوة ناسفة (I.E.D) وهي تؤدي مهامها بالقرب من دوار حي الريف ببلدة العوامية في محافظة القطيف؛ ما نتج عنه إصابة رجلي أمن ونقلهما إلى المستشفى".

وأضافت الداخلية السعودية، أن "الجهات الأمنية باشرت إجراءات التحقيق في الجريمة الإرهابية التي لا تزال محل المتابعة الأمنية".

ويعد هذا الهجوم هو الثاني في غضون أسبوعين والذي يستهدف قوات الأمن المنتشرة لحماية عمال يعملون بمشروع تطوير حي المسورة في بلدة العوامية.

وذكرت الوزارة أنه في 16 مايو/أيار الحالي، استُشهد رجل أمن وأصيب خمسة آخرون "نتيجة تعرض دوريتهم لقذيفة صاروخية من نوع "آر بي جيه" في أثناء أدائهم مهامهم في حفظ النظام العام بمحيط منطقة حي المسورة بمحافظة القطيف".

اقرأ أيضاً:

خلية "الرامس" بالسعودية تفكّ شيفرة التواصل بين خلايا إيران

وصاحَب أعمال الإزالة وجودُ الجهات الأمنية التي تصدت لعدد من الهجمات "الإرهابية" على منفذي المشروع بعد إطلاق عيارات نارية على المعدات.

ونجح رجال الأمن في تعقب المطلوبين الذين ظهروا مع بداية أعمال الإزالة في الحي. وقُتل أحد المطلوبين في أثناء المواجهات في 11 مايو/أيار الحالي.

وتقول السلطات إن الشوارع الضيقة لحي المسورة القديم، الذي يرجع تاريخه لأكثر من 100 عام، أصبحت أوكاراً لعدد من المطلوبين للتخطيط والانطلاق لتنفيذ أعمالهم "الإرهابية" التي تستهدف رجال الأمن والمواطنين.

وشهد الحي مواجهات أمنية بعد تحصن عدد من المسلحين في مبانيه؛ ما حوّله إلى مرتع لتنفيذ هجماتهم.

مكة المكرمة
عاجل

ترامب: من المحتمل جداً أن يكون ولي العهد على دراية بهذا الحدث المريع ربما كان يعلم وربما لا