إيران ترفض طلب الإمارات إزالة علمها من "أبو موسى"

جزيرة أبو موسى الإماراتية

جزيرة أبو موسى الإماراتية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-09-2014 الساعة 20:40
طهران - الخليج أونلاين


رفضت طهران تصريحات الشيخ عبد الله بن زايد وزير الخارجية الإماراتي، المعترضة على رفع العلم الإيراني فوق جزيرة "أبو موسى" المحتلة من قبل إيران.

واعتبر مندوب إيران في الأمم المتحدة تصريحات الوزير الإماراتي تدخلاً في شؤون بلاده، داعياً إلى حوار ثنائي بين البلدين لإزالة الخلافات وسوء التفاهم، بحسب ما نقلت وكالة فارس للأنباء.

وكان الشيخ عبد الله بن زايد، احتج على رفع العلم الإيراني في جزيرة أبو موسى في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم السبت، قائلاً: "قامت الجمهورية الإسلامية الإيرانية مؤخراً برفع العلم الإيراني على جزء من جزيرة أبو موسى الخاصة بدولة الإمارات.. وعليه فإننا نحتج بشدة على هذه الإجراءات، ونعتبره انتهاكاً صارخاً.. وليس له أي أثر على الوضع القانوني للجزيرة".

وحث وزير الخارجية الإماراتي إيران على التجاوب مع دعوات المجتمع الدولي لتحقيق تسوية سلمية وعادلة للجزر الثلاث، طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، مطالباً باستعادة سيادة بلاده الكاملة على هذه الجزر.

وجدد مجلس التعاون الخليجي تأكيده في بيانه الختامي لاجتماع الرياض في 30 أغسطس/ آب الماضي على "المواقف الثابتة والمعروفة لدول مجلس التعاون والمتمثلة في دعم حق السيادة الكاملة لدولة الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى".

مكة المكرمة