اتفاقية ومجلس وقرية.. حصاد زيارة أردوغان للدوحة

جاء حصاد الزيارة ترجمة للعلاقات القوية بين البلدين

جاء حصاد الزيارة ترجمة للعلاقات القوية بين البلدين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-09-2014 الساعة 01:30
الدوحة- إياد نصر- الخليج أونلاين


اتفاقية تستورد تركيا بموجبها 1.2 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي من قطر، إنشاء مجلس أعلى للتعاون الاستراتيجي لبحث سبل تطوير العلاقات بين البلدين، وضع حجر الأساس للقرية التركية في الدوحة.. هذا كان أبرز نتائج زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لقطر والتي اختتمها الاثنين (09/15)، واستمرت يومين، فيما تعد أول زيارة يقوم بها لدولة عربية منذ تسلمه رئاسة الجمهورية في 28 أغسطس/ آب الماضي.

جاء حصاد الزيارة ترجمة للعلاقات القوية بين البلدين، وتعزيزاً للعلاقات التركية القطرية التي تشهد "تجانساً وتناغماً" في رؤية القضايا الإقليمية، وتعاوناً متنامياً على مختلف الأصعدة.

ووضع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان حجر الأساس للقرية التركية مساء الاثنين.

وقالت وكالة الأنباء القطرية، إن الرئيس التركي وأمير قطر شهدا عرض فيلم تعريفي عن ما تتضمنه القرية وسير مراحل التشييد، كما اطلعا على الرسومات والتصاميم الهندسية للقرية.

وفي وقت لاحق، غادر الرئيس التركي الدوحة مختتماً زيارة استمرت يومين، هي الأولى لدول عربية منذ تسلمه رئاسة الجمهورية في 28 أغسطس/ آب الماضي، وهي الزيارة الثالثة لأردوغان، على الصعيد الدولي، بعد زيارتين أجراهما إلى جمهورية شمالي قبرص التركية وأذربيجان.

وتقدم الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر مودعي الرئيس أردوغان والوفد المرافق بمطار حمد الدولي.

وفي وقت سابق من يوم الاثنين، اتفقت تركيا وقطر، على إنشاء مجلس أعلى للتعاون الاستراتيجي برئاسة الرئيس التركي وأمير قطر، لبحث سبل تطوير العلاقات بين البلدين ومتابعة الموضوعات في كل المجالات.

كما وقعت تركيا وقطر اتفاقية تستورد تركيا بموجبها 1.2 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي من قطر.

وبناء على الاتفاقية ستتسلم تركيا ما مجموعه 1.2 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي، عبر 9 ناقلات نفط، خلال فصل الشتاء 2014-2015. وهو ما سيغطي جزءاً بسيطاً من احتياجات تركيا السنوية من الغاز الطبيعي التي تبلغ 45 مليار متر مكعب، إلا أنه يصب في صالح تنويع مصادر الإمداد بالغاز.

وتمتلك قطر احتياطياً من الغاز الطبيعي يبلغ 885 تريليون متر مكعب، إذ تحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث تصدير الغاز الطبيعي المسال.

تفاصيل الزيارات والعلاقات

وجاءت زيارة الرئيس التركي، بعد 4 أيام من زيارة وزير خارجيته مولود جاويش أوغلو، إلى الدوحة، ضمن أول جولة خارجية له. كما تأتي بعد نحو أسبوعين من زيارة أمير قطر إلى تركيا للمشاركة في مراسم تنصيب رجب طيب أردوغان رئيسا لجمهورية تركيا.

وسبق أن زار أمير قطر تركيا في 28 أغسطس/ آب الماضي، للمشاركة في تنصيب أردوغان رئيساً فيما كانت الزيارة الرابعة لأمير قطر إلى تركيا منذ توليه مقاليد الحكم في 25 يونيو/ حزيران 2013، والثالثة له خلال 7 شهور. وسبق أن قام أمير قطر بزيارة إلى تركيا في 15 يوليو/ تموز الماضي، والتقى خلالها كل من الرئيس التركي السابق عبد الله غل ورئيس الوزراء (آنذاك) رجب طيب أردوغان، وتناولت مباحثاتهم تطورات الأوضاع في غزة.

كما سبق أن زار أمير قطر تركيا في 14 فبراير/ شباط الماضي، وفي سبتمبر/ أيلول الماضي، ضمن أول جولة خارجية له منذ توليه مقاليد الحكم، وشملت الجولة إلى جانب تركيا، فرنسا والولايات المتحدة، حيث شارك في اجتماعات الدورة الـ 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

وجاءت زيارة أمير قطر في فبراير/ شباط الماضي بعد 3 شهور من قيام أردوغان، بزيارة العاصمة القطرية، الدوحة، في 4 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، في زيارة التقى خلالها الشيخ تميم، وافتتح المبنى الجديد للسفارة التركية بقطر.

وتشهد العلاقات التركية القطرية تجانساً وتناغماً في رؤية القضايا الإقليمية. وتعود العلاقات الدبلوماسية بين تركيا وقطر إلى القرن الماضي، حيث اعترف البلدان ببعضهما سنة 1972 بصفة رسمية وتم افتتاح سفارتي البلدين عام 1979.

وشهدت العلاقات التركية القطرية تطورات في شتى الأصعدة، ولا سيما في الآونة الأخيرة.

ويوجد حاليا نحو 60 شركة تركية في قطر، وقيمة المشاريع التي تحملها 35 شركة تركية منها بلغت 35 مليار دولار.

كما شهد عدد السواح القطريين زيادة مضطردة، ففي سنة 2011 استقبلت تركيا 7600 سائح قطري، وقد ازداد ذلك في 2012 بنسبة 85 بالمئة ليصل إلى 14 ألف سائح قطري.

وكان الشيخ تميم قد زار تركيا في سبتمبر/ أيلول الماضي، ضمن أول جولة خارجية له منذ توليه مقاليد الحكم، وشملت الجولة إلى جانب تركيا، فرنسا والولايات المتحدة، حيث شارك في اجتماعات الدورة الـ68 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

مكة المكرمة