"اجتثاث البعث" يقصي 374 مرشحاً للانتخابات العامة في العراق

الانتخابات البرلمانية من المقرر إجراؤها في الـ12 من مايو المقبل

الانتخابات البرلمانية من المقرر إجراؤها في الـ12 من مايو المقبل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-04-2018 الساعة 21:25
بغداد - الخليج أونلاين


أعلنت الهيئة الوطنية العليا المستقلة للمساءلة والعدالة في العراق، الاثنين، استبعاد 374 مرشحاً من المشاركة في الانتخابات البرلمانية المزمع عقدها الشهر المقبل، في إطار إجراءاتها لـ"اجتثاث أعضاء حزب البعث" المحظور من دوائر الدولة وشغل المناصب الرسمية.

وقالت الهيئة في بيان: إنها "انتهت من تدقيق أسماء المرشحين لانتخابات البرلمان العراقي، حيث بلغ عدد المرشحين المرسلة أسماؤهم من المفوضية العليا للانتخابات 7367 مرشحاً، تم شمل 374 منهم ضمن إجراءات اجتثاث البعث".

اقرأ أيضاً :

قبيل الانتخابات.. تدهور أمني يدفع سكان حزام بغداد للسفر والنزوح

وهيئة المساءلة والعدالة مستقلة مرتبطة بالبرلمان، مهمتها "اجتثاث" قادة حزب البعث المحظور وأركان نظام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين من دوائر الدولة، ومنعهم من شغل مناصب في الوظائف الرسمية، فضلاً عن مصادرة أموالهم.

من جانبه، أفاد مصدر في الهيئة نفسها، في تصريح لوكالة الأناضول، مفضلاً عدم الكشف عن اسمه، أن "الـ374 مرشحاً الذين تم استبعادهم من الانتخابات يمكنهم اللجوء لمحكمة التمييز في الهيئة للطعن على القرارات".

وذكر المصدر أن "هيئة المساءلة والعدالة ستدقق أسماء المرشحين البدلاء عن المرشحين الصادرة بحقهم قرارات منع بالمشاركة".

ويمنع "قانون الاجتثاث"، الذي صدر في العام 2006، كل شخص بدرجة عضو شعبة أو عضو فرقة والمنتمين للأجهزة الأمنية (فدائيو صدام، والحرس الخاص، والمخابرات) الخاصة بنظام صدام حسين من تسلم مناصب قيادية في الدولة، بما في ذلك الترشح لعضوية البرلمان.

ووفقاً لمفوضية الانتخابات العامة في العراق فإن 24 مليون شخص يحق لهم التصويت في الانتخابات البرلمانية العامة المقرر إجراؤها في الـ12 من مايو المقبل.

مكة المكرمة