اجتماع استثنائي لوزراء داخلية الخليج لدراسة "تعزيز الإجراءات الأمنية"

اجتماع استثنائي عاجل لوزراء الداخلية الخليجيين (صورة وكالة كونا)

اجتماع استثنائي عاجل لوزراء الداخلية الخليجيين (صورة وكالة كونا)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 01-10-2014 الساعة 18:24
الرياض - الخليج أونلاين


عقد وزراء داخلية مجلس التعاون الخليجي اليوم، اجتماعاً استثنائياً في جدة بالمملكة العربية السعودية، بحث تطورات الأوضاع الأمنية في المنطقة.

وقال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الكويتي، الشيخ محمد الخالد الصباح، في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية: "إن وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون الخليجي تشاوروا خلال الاجتماع حول الأوضاع المستجدة التي تشهدها المنطقة والمحيط العربي، والتنسيق المشترك ضمن منظومة العمل الموحد وآلية التنفيذ".

دراسة الإجراءات الأمنية

وأضاف وزير الداخلية الكويتي، أنه "تمت دراسة الإجراءات الأمنية المتبعة، ومستوى الاستعداد والجاهزية لمواجهة أي طارئ وفق التنسيق المشترك بين دول المجلس".

وأشاد الشيخ محمد الخالد بما تم خلال الاجتماع الاستثنائي "من توحيد الرؤى والمواقف في إطار تنسيق أمني شامل ومتكامل، يعزز الإجراءات الأمنية من منظور وقائي واحترازي في آن واحد، وفق آلية عمل مشتركة تخدم وترسخ الأمن الخليجي الموحد"، على حد قوله.

ووصف الخالد الاجتماع بـ"المثمر للغاية"، وأكد "أن ما تم التوصل إليه وما تم بحثه من موضوعات تمثل هاجس شعوب المنطقة وشعبها الخليجي الواحد".

وأكد أن التشاور والتباحث حول المستجدات الأمنية أمر حيوي ومهم، مشيراً إلى أن "ما تم التوصل إليه يدفع مسيرة التكامل الأمني إلى آفاق عالية تصب في مصلحة الأمن الخليجي الموحد".

وكانت ذكرت وكالة الأنباء الكويتية، في وقت سابق، أن الشيخ محمد الخالد الصباح، توجه عصر اليوم إلى جدة لحضور اجتماع وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، مفيدة أنه يستمر ليوم واحد.

وأيدت جميع دول الخليج حملة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا، في حين تشارك كل من السعودية والإمارات وقطر بشكل فعلي في الضربات، عبر مقاتلاتها الحربية.

مكة المكرمة