اجتماع طارئ للجامعة العربية حول فلسطين 15 الجاري

اجتماع للجامعة العربية (أرشيفية)

اجتماع للجامعة العربية (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-01-2015 الساعة 19:40
القاهرة - الخليج أونلاين


قال مسؤول في جامعة الدول العربية، الأربعاء: إن الجامعة ستدعو لاجتماع طارئ لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري، يوم 15 يناير/ كانون الثاني الجاري، بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وفي تصريحات صحفية له، بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، أوضح أحمد بن حلي، نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن الاجتماع سينظر عدداً من القضايا، وعلى رأسها آخر تطورات القضية الفلسطينية، على إثر الإخفاق في تمرير مشروع القرار العربي الخاص بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين داخل مجلس الأمن.

وأضاف أن التوصل لعقد الاجتماع الطارئ، جاء بعد لقاءات أجراها الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي مع كل من: الرئيس الفلسطيني محمود عباس، والشيخ صباح الخالد الحمد الصباح وزير الخارجية الكويتي الذي تترأس بلاده القمة العربية حالياً، وأحمد ولد تكدي وزير خارجية موريتانيا، الذي تترأس بلاده مجلس الجامعة على المستوى الوزاري.

ويقدم العربي خلال الاجتماع تقريراً وافياً بشأن الخطوات التي اتخذتها الأمانة العامة للجامعة، لدعم صدور القرار من مجلس الأمن، كما يحضر اجتماع للجنة مبادرة السلام العربية برئاسة دولة الكويت وبحضور الرئيس الفلسطيني في اليوم نفسه، قبيل بدء اجتماع وزراء الخارجية العرب.

وقدّمت الأردن، العضو العربي في مجلس الأمن، مشروع قرار عربي للمجلس، لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطينية وفق إطار زمني يمتد لعامين، إلا أن المجلس رفض مشروع القرار، مساء يوم 30 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، إذ صوتت 8 دول (من أصل 15) للقرار، بينها 3 دول تمتلك حق النقض هي: فرنسا والصين وروسيا، ومن الأعضاء غير الدائمين الأرجنتين وتشاد وتشيلي والأردن ولوكسمبورغ.

في المقابل، صوّت ضد مشروع القرار الولايات المتحدة (فيتو) وأستراليا، في حين امتنعت 5 دول عن التصويت، بينها بريطانيا التي تمتلك حق النقض، بالإضافة إلى رواندا ونيجيريا وليتوانيا وكوريا الجنوبية.

مكة المكرمة