استشهاد جندي سعودي بالقطيف.. والأمن يتعقب الجناة

الشرطة تكثف جهودها لتوقيف الجناة

الشرطة تكثف جهودها لتوقيف الجناة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 15-03-2017 الساعة 15:51
الرياض - الخليج أونلاين


استشهد جندي سعودي برصاص مجهولين أطلقوا عليه النار في مدينة القطيف، في حين عثرت الشرطة على قنابل مولوتوف داخل السيارة التي كانوا يستقلونها قبل أن تدهمهم إحدى دوريات الشرطة.

وقال المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، الأربعاء: إن "دورية أمن اشتبهت، الثلاثاء، بإحدى السيارات من نوع "برادو" بالقرب من مستشفى القطيف المركزي، وعندما اعترضها قائد الدورية، الجندي أول فهد قاعد الرويلي، بادر من فيها بإطلاق النار، ما أدى لاستشهاده".

1

اقرأ أيضاً

السعودية تنفي تعيين "مديرة السعادة" بوزارة الصحة

وتمكن أحد أفراد الدورية من إعطاب سيارة الجناة، ما دفعهم للترجل منها وإطلاق النار بشكل عشوائي في المكان، والاستيلاء على سيارة طبيب من نوع فورد "كراون فيكتوريا"، تحت تهديد السلاح، بحسب التركي.

ووفقاً لـ"الإخبارية" السعودية، فقد عثر داخل السيارة على قنابل مولوتوف، واتضح أنها مسروقة من مدينة الدمام في يوليو/ تموز 2016.

4

وقد بُدِّلتْ لوحاتها من قبل "العناصر الإرهابية" بالقطيف مع لوحات السيارة، من نوع جيب "فورشنر"، التي كان يقودها المطلوب مصطفى علي عبد الله المداد عند متابعته من قوات الأمن وتبادل إطلاق النار معه، والمعلن عنه في مارس/ آذار الجاري، بحسب الوزارة.

3

6

مكة المكرمة