استشهاد رابع جندي سعودي على الحدود مع اليمن في يومين

يشهد الشريط الحدودي تصعيداً كبيراً

يشهد الشريط الحدودي تصعيداً كبيراً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 05-09-2017 الساعة 22:44
الرياض - الخليج أونلاين


استُشهد جندي سعودي، الثلاثاء، في معارك مع مسلحي مليشيا الحوثي على الشريط الحدودي للمملكة مع اليمن، وذلك غداة تشييع 3 جنود آخرين.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، أن الجندي أول "عبد الله بن محمد شراحيلي"، أحد منسوبي حرس الحدود، استُشهد دفاعاً عن أمن الوطن في الحد الجنوبي، في إشارة إلى الحدود الجنوبية للمملكة والتي تشهد معارك مع الحوثيين منذ أكثر من عامين.

ووفقاً للوكالة، فقد تم تشييع الجندي "شراحيلي"، في محافظة أحد المسارحة، التابعة لإمارة منطقة جازان (جنوب غرب)، بحضور عدد من المسؤولين.

اقرأ أيضاً:

40 % من ضحايا "11 سبتمبر" مجهولون.. ما حقيقة أعداد القتلى؟

وكانت وكالة "واس" قد أعلنت، مساء الاثنين، استشهاد 3 جنود بالحدود الجنوبية للمملكة، وأشارت إلى أن الأمير محمد بن عبد العزيز، أمير منطقة جازان بالنيابة، قدَّم تعازي القيادة السعودية لذوي الجنود الثلاثة.

غير أن الوكالة لم تذكر تفاصيل إضافية عن ظروف واستشهاد أي من الجنود الأربعة.

وباستشهاد الجنود الأربعة، يرتفع عدد شهداء المملكة عند الشريط الحدودي، إلى 70 عسكرياً، سقطوا منذ 10 مايو الماضي.

ويشهد الشريط الحدودي تصعيداً كبيراً، حيث كثَّف الحوثيون من هجماتهم الصاروخية على الأراضي السعودية، وأعلنوا تقدُّمهم في مواقع عسكرية داخل المملكة.

مكة المكرمة