استشهاد رجلي أمن بهجوم في جدة ومقتل المهاجم

ما تزال التحقيقات جارية حول الهجوم

ما تزال التحقيقات جارية حول الهجوم

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-10-2017 الساعة 22:17
الرياض - الخليج أونلاين


أعلن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية، عن استشهاد رجلي أمن على إثر تعرض نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي بجدة لإطلاق نار.

وأوضح بأنه عند الساعة (الثالثة وخمس وعشرين دقيقة) من فجر السبت، بالتوقيت المحلي، تعرضت نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي موجودة أمام البوابة الغربية لقصر السلام بمدينة جدة، لإطلاق نار من شخص ترجل من سيارة يقودها من نوع هونداي تحمل اللوحة رقم (ح ص ك 6081)، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وأضاف: "وتم التعامل معه على الفور من قبل رجال الحرس الملكي وفق ما يقتضيه الموقف، ممَّا نتج عنه مقتله بنفس مكانه في الحال، كما نتج عن ذلك استشهاد كلٍ من: وكيل رقيب حماد بن شلاح المطيري، والجندي أول عبد الله بن فيصل السبيعي".

اقرأ أيضاً :

"الشرق الأوسط الجديد".. هل تتحقق "نبوءة" كونداليزا ورالف؟

وأشار أيضاً إلى أن الحادث أدى إلى إصابة ثلاثة من رجال الأمن، موضحاً أنهم يتلقون حالياً العلاج اللازم.

وأفاد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية أنه قد اتضح من إجراءات التثبت من هوية المهاجم، أنه سعودي الجنسية، ويدعى منصور بن حسن بن علي آل فهيد العامري، ويبلغ من العمر (28) عاماً.

وبين أنه ضبط بحوزته بالإضافة إلى السلاح الرشاش من نوع كلاشنكوف، ثلاث قنابل حارقة مولوتوف، لافتاً النظر إلى أن الجهات الأمنية ما تزال تجري تحقيقاتها.

وفي وقت سابق، طالبت السفارة الأمريكية في السعودية المواطنين الأمريكيين بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة بقصر السلام في جدة، بعد تقارير نشرتها وسائل الإعلام عن وقوع هجوم هناك.

مكة المكرمة