استقالة 4 وزراء بريطانيين عقب موافقة الحكومة على "بريكست"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gB5rrA

ستطرح الحكومة مسودة الاتفاق للتصويت عليها بالبرلمان البريطاني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 15-11-2018 الساعة 13:41
لندن - الخليج أونلاين

استقال 4 وزراء بريطانيين إثر إعلان رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، مساء الأربعاء، موافقة حكومتها على مسودة اتفاق بشأن تنظيم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وأعلنت ماي موافقة الحكومة، في ختام اجتماع مع وزراء حكومتها استغرق نحو خمس ساعات، حسبما أفادت وسائل إعلام بريطانية.

وأعلنت وزيرة العمل والمعاشات البريطانية استقالتها؛ احتجاجاً على مسودة الاتفاق. كما أعلن كل من وزير الدولة البريطاني لشؤون الخروج من الاتحاد الأوروبي دومينيك راب، وشايلش فارا وزير الدولة لشؤون إيرلندا الشمالية استقالتهما، إضافة إلى وزير آخر.

وقالت ماي: إن "مجلس الوزراء اتخذ القرار الصعب بدعم مسودة اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي"، مضيفة أن الحكومة اتخذت "قراراً جماعياً" لدعم الاتفاق، ووصفته بأنه "أفضل ما يمكن التفاوض عليه".

وشددت على أنها "تؤمن إيماناً راسخاً بأن الاتفاق يصب في المصلحة الوطنية"، ولم تكشف عن تفاصيل الاتفاق.

والثلاثاء، توصل مفاوضو بريطانيا والاتحاد الأوروبي إلى مسودة اتفاق بشأن الخروج من الاتحاد، بعد جولات مكثفة من المفاوضات جرت هذا الأسبوع.

وتواجه ماي، اليوم، جلسة نيابية صعبة، قد تتعرض فيها لتساؤلات وانتقادات حادة بشأن مسودة الاتفاق، وسط دعوات للتحرك صوب التصويت على سحب الثقة منها.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أنه بالموافقة على المسودة، سينعقد اجتماع خاص بين الجانبين يوم 25 نوفمبر، لوضع اللمسات الأخيرة عليه، قبل طرحه للتصويت بالبرلمان البريطاني منتصف ديسمبر المقبل.

ومن المقرر أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في موعد أقصاه 29 مارس المقبل، إلا أن لندن لم تتمكن حتى الآن من التوصل إلى اتفاق مع بروكسل يضمن خروجاً تدريجياً.

واتخذت بريطانيا قرار الخروج من الاتحاد الأوروبي، عقب استفتاء أجرته في 23 يونيو 2016.

وفي 29 مارس 2017، بدأت بالبلاد رسمياً عملية "بريكست"، بتفعيل "المادة 50" من اتفاقية لشبونة المنظِّمة للعملية.

مكة المكرمة