استمرار فرض حظر التجوال في مناطق بتركيا

المتظاهرون مارسوا أعمال الفوضى في مختلف المدن التي شهدت المظاهرات

المتظاهرون مارسوا أعمال الفوضى في مختلف المدن التي شهدت المظاهرات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 09-10-2014 الساعة 15:54
إسطنبول - الخليج أونلاين


استمر، الخميس، فرض نظام حظر التجول في بعض المدن الواقعة شرق وجنوب شرق تركيا، عقب المظاهرات غير المرخصة، وأعمال الشغب التي شهدتها تلك المدن، بذريعة الاحتجاج ضد هجوم تنظيم "الدولة" على مدينة عين العرب السورية (كوباني).

وكان المتظاهرون في مدينة غورويماك بولاية بتليس، قد أضرموا النار بمبنى البريد، كما استمروا طيلة ليلة أمس الأربعاء، بتدمير الممتلكات العامة، وتحطيم الواجهات الزجاجية لعدد من المؤسسات الرسمية والمحال التجارية، والصرافات الآلية، وإشارات المرور الضوئية، وأحرقوا إطارات السيارات وأغلقوا عدداً من الشوارع، وفق ما ذكرته وكالة أنباء الأناضول.

وفي مدينة هيزان، قام المتظاهرون بمهاجمة مبنى حزب العدالة والتنمية وتدمير محتوياته بالكامل، وأفاد مسؤول حزب السلام والديمقراطية في المدينة، أن المتظاهرين هاجموا مباني الحزب.

وفي مدينة تشالديران بولاية وان، اعتقلت قوات الشرطة 7 أشخاص، عقب قيامهم بإلقاء الحجارة عليهم، فيما استمرت أعمال الشغب حتى ساعة متأخرة من الليل.

وفي مدينتي سيهان ويوريغر بولاية أضنة، اعتقلت الشرطة أكثر من 30 شخصاً في مداهمات لعدد من المنازل، صادرت خلالها 5 مسدسات، وبندقية صيد، وسكيناً.

وفي مدينة شمدينلي بولاية هكاري، أبقت المحال التجارية أبوابها مقفلة، الخميس، بعد أن أضرم المتظاهرون النار في إحدى المدارس أمس.

وكذلك في مدينة تاشلي تشاي بولاية أغري، أبقت المحال التجارية أبوابها مغلقة.

على صعيد آخر؛ أعلنت السلطات التركية رفع حظر التجول عن خمس مدن في ولايات باتمان وسيرت وماردين، في حين أعلنت رفع الحظر جزئياً عن مدن سيلفان وبيسميل، ووليجه، ودجله، وهاني، في ولاية ديار بكر في ساعات النهار، وإعادة فرضه في ساعات المساء.

يذكر أن عدة ولايات تركية، شهدت مظاهرات غير مرخصة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" وتقدمه في منطقة عين العرب (كوباني)، ذات الأغلبية الكردية، في محافظة حلب السورية، وقام المتظاهرون في بعض المدن بتحطيم نوافذ المباني وإشعال النيران في مبانٍ وسيارات وحافلات.

وتجمع المحتجون في مظاهرات غير مرخصة من الجهات المختصة، في عدد من أحياء مدينة إسطنبول، وذلك بدعوة من "حزب المناطق الديمقراطي"، وأخفى بعضهم وجوههم بواسطة الأقنعة، وقاموا بالاعتداء على عناصر الشرطة، ورميهم بالحجارة والزجاجات الحارقة، فيما قامت الشرطة بتفريقهم بواسطة المياه وغاز الفلفل.

وردد المتظاهرون هتافات من قبيل: "الشهيد لا يموت، والوطن لا يتجزأ"، ومارسوا أعمال الفوضى في مختلف المدن التي شهدت المظاهرات.

وشملت أعمال الشغب والتخريب كلاً من مدن هكاري، وأغري، وشانلي أورفا، وأرتفين، وديار بكر، وباتمان، وسيرت، ومردين، وشرناق وأرضروم، وبورصة، وتونجلي، وهطاي، وكوجا إلي.

مكة المكرمة