اعتقال 4 مشتبه بهم بضلوعهم في حادث علماء الدين بالبصرة

مديرية الوقف السني في البصرة

مديرية الوقف السني في البصرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 08-01-2015 الساعة 20:05
البصرة - الخليج أونلاين


أوقفت قوة من الشرطة العراقية، الخميس، 4 من منتسبي دائرة "الوقف السني" في البصرة، جنوب بغداد، على خلفية حادث اغتيال علماء الدين.

وقال جبار الساعدي، رئيس اللجنة الأمنية في محافظة البصرة، لوكالة الأناضول: إن "قوة خاصة من سوات (تابعة لوزارة الداخلية) اعتقلت مجموعة من الذين صدرت بحقهم أوامر ضبط لتورطهم في قضايا إرهابية وجنائية".

وذكر الساعدي أن "من بين المعتقلين 4 من موظفي الوقف السني (يعنى بأوقاف أهل السنة وشؤونه الإسلامية ويرتبط بمجلس الوزراء) تحوم حولهم الشبهات في حادثة اغتيال رجال الدين الخميس الماضي".

وأضاف، أن "التحقيق مع المعتقلين الأربعة ما زال مستمراً".

من جهته، قال مصدر من الوقف السني في البصرة، للوكالة، مفضلاً عدم نشر اسمه: "إننا بانتظار نتائج التحقيق حول اعتقال 4 من موظفينا، ونتمنى أن تأخذ العدالة طريقها في الكشف عن الجناة الذين قاموا بعملهم الجبان والغادر في مقتل شيوخنا الأفاضل".

وفتح مسلحون مجهولون، الخميس الماضي، نيران أسلحتهم على سيارة كانت تقل 5 رجال دين سنة، في قضاء الزبير 15 كم جنوب البصرة، وأسفر الحادث عن مقتل 4 وجرح الخامس.

ويشهد العراق فوضى أمنية منذ بدأ تنظيم الدولة هجوماً على مناطق واسعة من شمال وشرق وغرب البلاد، في يونيو/ حزيران الماضي، واستدعى شن تحالف غربي - عربي تقوده الولايات المتحدة، غارات جوية على مواقع التنظيم، لمساعدة القوات العراقية والبيشمركة (جيش إقليم كردستان العراق) على استعادة السيطرة على مناطق سيطر عليها التنظيم.

وتشهد محافظات وسط وجنوب العراق، ومنها البصرة، هدوءاً شبه تام، حيث كانت بمعزل عن الأحداث والمعارك التي تشهدها مناطق شمال وغرب وشرق البلاد.

مكة المكرمة