اغتيال علوش.. الائتلاف يدين و"الحر" مفجوع وأنصار "الدولة" فرحون

آخر صورة لقائد جيش الإسلام زهران علوش قبيل اغتياله بساعات

آخر صورة لقائد جيش الإسلام زهران علوش قبيل اغتياله بساعات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 25-12-2015 الساعة 22:54
إسطنبول - الخليج أونلاين


فجّر اغتيال مقاتلات روسية لقائد جيش الإسلام زهران علوش، شبكات التواصل الاجتماعي التي غلب عليها نعي الرجل واستذكار منجزاته منذ تشكيل جيشه الذي غدا أحد أبرز تشكيلات وفصائل الثورة السورية.

وقتل علوش في غارة روسية استهدفت اجتماعاً لقادة جيش الإسلام برئاسته، في منطقة المرج في الغوطة الشرقية بريف دمشق، ما أدى إلى مقتل اثنين أيضاً من مرافقيه الذين حضروا الاجتماع، بحسب أحدث التأكيدات.

وأسس زهران علوش جيش الإسلام بعد أن نجح بتشكيل لواء الإسلام وضم نحو 60 فصيلاً مسلحاً كان يقاتل في ريف دمشق، ويتركز وجود الجيش في غوطة دمشق الشرقية ومنطقة القلمون الشرقي شمال دمشق، وبنسبة أقل في ريف إدلب الشمالي، وطرد تنظيم الدولة من الغوطة والقلمون بعد معارك عنيفة مع التنظيم خسر فيها الكثير من مقاتليه.

- عدوان على هيئة المفاوضات

وقال رياض حجاب، رئيس الوزراء السابق في نظام الأسد، المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، في بيان وصل "الخليج أونلاين" نسخة منه: إن "جيش الإسلام هو أحد أهم مكونات الهيئة العليا للمفاوضات التي انبثقت عن مؤتمر الرياض.. وإن استهداف أي مكون من مكونات الهيئة هو استهداف للهيئة بأكملها، ولا يخدم هذا العدوان الخارجي (الروسي والإيراني) أية عملية سياسية، وسنبذل جهدنا في المحافل الدولية والحقوقية والقانونية لضمان عدم إفلات الجناة من العقاب".

وأشار إلى أن "هذه الفترة الحرجة التي يمر بها شعبنا الأبي لن يكون من المناسب التفاوض مع النظام على أي من شؤون السيادة التي لا يملك أدنى مقوماتها، وما لم يتحرك المجتمع الدولي لوقف المجازر التي ترتكب في حق السوريين فإن جهود الأمم المتحدة ستبقى معلقة أمام العدوان الأهوج الذي تقوم به القوى الحليفة للنظام".

- إفشال لمباحثات السلام

بدوره، أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، اغتيال روسيا لقائد جيش الإسلام الشيخ زهران علوش، واعتبر أن روسيا تريد بهذه العملية إفشال مباحثات السلام.

وقال هشام مروة، نائب رئيس الائتلاف وعضو الهيئة السياسية، إن إقدام روسيا على اغتيال قادة جيش الإسلام هو إفشال لمباحثات السلام التي شارك فيها الجيش، معتبراً أن موسكو بهذه العملية تتهرب من استحقاقاتها التي فرضها قرار مجلس الأمن الأخير والتزاماتها في فيينا.

وأكد مروة، في اتصال هاتفي مع مراسل "الخليج أونلاين"، أن زهران علوش كان "من الواقفين على ثغر من ثغور سوريا في الدفاع عن أهلنا".

وأضاف مروة: "ولا أريد أن أقول إن الثورة السورية قد خسرته، لأنّ من يخلفه سيغطون موقعه ويكونون على قدر المسؤولية في إصرارهم وثباتهم وصمودهم على المبادئ التي انطلقت على أساسها الثورة السورية".

وشدد نائب رئيس الائتلاف على أن تحولات حصلت في خطاب قائد جيش الإسلام مؤخراً، مشيراً إلى أن علوش ركز في لقاءاته الأخيرة مع الائتلاف، التي سبقت مؤتمر الرياض بأيام؛ على "الروح الوطنية والبعد عن الروح الطائفية، وضرورة العمل كسوريين".

وأكد مروة أن "استشهاد الشيخ زهران بالتأكيد هو رسالة (من روسيا) لإفشال الحراك السياسي، ونحن نتوقع من نظام الأسد وحلفائه الكثير لإفشال العملية السياسية، لأن أي حل سياسي سيأتي على بقاء الأسد".

وشدد على أن "روسيا بهذه العملية تتهرب من استحقاقاتها السياسية التي فرضها قرار مجلس الأمن الأخير والتزاماتها باجتماع فيينا".

وأوضح مروة أن هدف هذا النوع من العمليات هو "إفشال عملية السلام والحل السياسي ودفع الناس أكثر فأكثر إلى الحل العسكري"، معتبراً أن أي عمل من هذا النوع لا يخدم العملية السياسية.

ويشار إلى أن رئيس الائتلاف خالد خوجة، نعى في حسابه الرسمي على تويتر، قائد جيش الإسلام، مطالباً قادة الغوطة بالتكاتف.

وقال خوجة في تغريدته: "تقبل الله القائد زهران علوش في الشهداء، فقد باء بإحدى الحسنيين والتحق بإخوانه في عليين. على فصائل الغوطة التكاتف لسد الثغور واستكمال المهمة".

- الجيش الحر مفجوعاً

وقال أسامة أبو زيد، المستشار القانوني للجيش السوري الحر، إن الأخير مفجوع لفقد أبي عبد الله زهران علوش، مؤكداً أن جيش الإسلام من الفصائل التي لطالما أثلجت صدور السوريين بقتالها ضد نظام الأسد وتنظيم الدولة.

وأكد في تصريحات لـ"الخليج أونلاين" أن جيش الإسلام هو جزء من الجيش الحر، لأن سلاحه كان موجهاً لكل أعداء السوريين.

واعتبر أن "هذه العملية مع مشاهد الأطفال القتلى اليومية بفعل العدوان الروسي، تؤكد أهداف روسيا في سوريا، فلا هو لمحاربة الإرهاب ولا هو لمساعدة السوريين، بل فرض بشار الأسد كحل لا بديل عنه، أو ترك سوريا غارقة في بحر من التطرف، بعد المجازر التي ستواصل ارتكابها، هذان الخياران اللذان تعمل روسيا على حصر السوريين فيهما، الأسد أو البغدادي".

- الدواعش فرحون

وعلى تويتر، تابع مراسل "الخليج أونلاين"، رودود أفعال لحسابات يبث فيها أنصار تنظيم الدولة الذين أظهروا فرحة بـ"هلاك المرتد" زهران علوش، وفق وصفهم.

ويأتي هذا الموقف من كون جيش الإسلام أحد أهم وأول من واجه تنظيم الدولة، حتى طهّر معظم مناطق الريف الدمشقي من وجود التنظيم.

وواجه المغردون المؤيدون لتنظيم الدولة، سيلاً من التغريدات التي ترفض "شماتتهم" بمقتل أحد أهم رموز الثورة السورية.

وشكل اغتيال روسيا لأحد أبرز مواجهي تنظيم الدولة الذي اتخذته روسيا مطية لتدخلها في سوريا، علامة استفهام إضافية حول الجهات الحقيقية التي تريد موسكو التخلص منها في حربها المتواصلة منذ نهاية سبتمبر/ أيلول من العام الجاري، وكان النصيب الأكبر من غاراتها للجيش الحر والكتائب المعتدلة على ما يؤكد الأهالي والسكان المحليون، فضلاً عن الدول الكبرى.

مكة المكرمة