الأردن: متفجرات "فيلق القدس" نفس المستخدمة باغتيال الحريري

المحكمة العسكرية منعت النشر في القضية المذكورة

المحكمة العسكرية منعت النشر في القضية المذكورة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 08-07-2015 الساعة 09:43
عمان - الخليج أونلاين


نشرت صحيفة الرأي الأردنية، المملوكة للحكومة، التفاصيل الكاملة للائحة الاتهام في قضية "فيلق القدس" ومخطط التفجير في الأراضي الأردنية، على الرغم من قرار منع النشر الذي اتخذته السلطات القضائية العسكرية في القضية.

وبدأت محكمة أمن الدولة تحقيقاتها في القضية مع المتهم الوحيد؛ وهو العراقي كاظم الربيعي، وبصورة سرية وبعيداً عن مراسلي الإعلام. وحتى صباح الثلاثاء لم يصدر عن الحكومة الأردنية أي بيان يتبنى اتهامات رسمية للجانب الإيراني.

بدورها، حرصت الصيغة التي استخدمتها وزارة الخارجية الإيرانية في نفي الموضوع على تجنب التحدث كطرف متهم، حيث أصدرت الخارجية تصريحاً نقلته وكالة أنباء فارس ينفي جملة وتفصيلاً ما ورد في "صحيفة أردنية" بخصوص القضية.

وركزت الخارجية الإيرانية على أن سياسة إيران احترام سيادة الدول، وعدم المساس بها، معتبرة ما ورد في الصحافة الأردنية "عارياً من الصحة".

وتشير سجلات لائحة الاتهام إلى أن القضية قديمة، وأن المتهم الربيعي ليس الشخص الذي أدخل المتفجرات، لكنه وضعها في مكان آمن بالأردن، وفشل بعد تسع سنوات في تحديده، قبل القبض عليه وتحديده مع السلطات.

وجاء في اللائحة بأن المادة المتفجرة المخزنة من نوع "رادكس"، وهي نفسها المستعملة في تفجير موكب رئيس وزراء لبنان الراحل رفيق الحريري، وهو ما أشارت إليه معلومات نشرتها وكالة عمون المحلية.

مكة المكرمة