الأسد يستعيد السيطرة على بلدة استراتيجية بريف دمشق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-09-2014 الساعة 15:37
دمشق - الخليج أونلاين


استعادت قوات نظام الأسد السيطرة على بلدة عدرا العمالية شمال شرق العاصمة السورية دمشق من كتائب الثوار التي كانت تسيطر عليها منذ ديسمبر/ كانون الأول 2013.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني: "استعاد الجيش السيطرة على بلدة عدرا العمالية منذ صباح اليوم، وأعاد الأمن والاستقرار إليها". وتقع البلدة على مسافة نحو 30 كم شمال شرق دمشق.

وأوضح المصدر الأمني السوري أن "المسلحين انسحبوا بعدما شعروا بالخطر وتقدم الجيش"، مشيراً إلى أن فقدان هؤلاء السيطرة على عدرا العمالية "يعد هزيمة حقيقية لهم".

وتعد هذه البلدة جزءاً من مدينة عدرا التي تتألف من عدرا العمالية وعدرا الصناعية وعدرا البلد. ويسيطر نظام بشار الأسد على المنطقة الصناعية، بينما يسيطر المقاتلون على عدرا البلد.

وتعد المنطقة الصناعية في عدرا، الكبرى في سوريا. كما تسيطر القوات النظامية على الجزء المشرف على الطريق الدولية بين دمشق وحمص (وسط).

وكانت صحيفة "الوطن"، المملوكة لرامي مخلوف ابن خال بشار الأسد رئيس النظام، أوردت اليوم أن وحدات الجيش النظامي تقدمت أمس "إلى الأبنية البرجية في عدرا العمالية"، وأن مجموعات من مقاتلي المعارضة "انسحبت من عدرا العمالية خلال الساعات الماضية تحت ضربات الجيش وتحركت باتجاه دوما" التي يسيطر عليها الثوار، شمال دمشق.

وكان المقاتلون سيطروا على عدرا العمالية في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، إثر هجوم قتلوا خلاله ثلاثين شخصاً على الأقل، غالبيتهم من الطائفة العلوية، إضافة إلى عشرات المسلحين الموالين للنظام، بحسب ناشطين ومرصد حقوقي.

مكة المكرمة