الأمم المتحدة تدعو لتجنب "حريق واسع" في الشرق الأوسط

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 11-05-2018 الساعة 11:34
نيويورك - الخليج أونلاين


طالب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الخميس، بالوقف الفوري لما وصفه بـ"الأعمال العدائية والاستفزازات لتجنب حريق واسع في الشرق الأوسط"، معلقاً على التوتر العسكري في سوريا بين "إسرائيل" وإيران.

ودعا في بيان، مجلس الأمن الدولي إلى "البقاء ممسكاً بالملف السوري للتوصل إلى حل سياسي"، كما دعاه إلى تحمل مسؤولياته استناداً إلى شرعة الأمم المتحدة.

ويشهد الجولان السوري المحتل، توتراً عسكرياً إثر اتهام جيش الاحتلال الإسرائيلي إيران باستهداف قطعاته هناك بوابل من الصواريخ أطلقت من سوريا؛ ورد الجيش الاحتلال، فجر الخميس، مستهدفاً عشرات المواقع العسكرية الإيرانية في سوريا.

اقرأ أيضاً :

جيش الاحتلال ينشر صوراً لمواقع إيرانية استهدفها في سوريا

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجيش "الإسرائيلي" استخدم 28 طائرة، وأطلق 70 صاروخاً، خلال ضرباته الكثيفة على مواقع سورية وإيرانية في سوريا، موضحةً أن الدفاعات الجوية السورية اعترضت ودمرت نصف تلك الصواريخ.

وكان سفير دولة الاحتلال الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة، داني دانون، وجه رسائل إلى مجلس الأمن، وإلى الأمين العام للأمم المتحدة، مطالباً بـ"إدانة الأعمال العدوانية الإيرانية"، حسب وصفه، كما طالبهما أيضاً بالطلب من إيران "سحب وجودها العسكري من سوريا".

ولم يظهر أن أياً من الدول الـ15 الأعضاء بمجلس الأمن ينوي طلب عقد اجتماع طارئ للمجلس بسبب هذه التطورات، ورداً على أسئلة الصحافيين بهذا الخصوص، كانت أجوبة سفراء روسيا وفرنسا وبريطانيا متشابهة ومغزاها: "ليس الآن".

مكة المكرمة