الأمن التونسي يكثف انتشاره لتأمين الفنادق في سوسة

نشرت الداخلية أكثر من ألف رجل أمن حول 692 فندقاً تقريباً

نشرت الداخلية أكثر من ألف رجل أمن حول 692 فندقاً تقريباً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 02-07-2015 الساعة 22:28
تونس - الخليج أونلاين


عززت قوات الأمن التونسي وجودها على شواطئ الفنادق في المناطق السياحية في محافظة سوسة، إثر هجوم إرهابي قتل فيه 38 سائحاً أجنبياً الجمعة الماضي.

وانتشرت الوحدات الأمنية المختلفة من حرس بحري (خفر سواحل) ومشاة ودراجات رباعية الدفع، في عدد من فنادق محافظة سوسة (شرق).

وكانت الحكومة التونسية أعلنت جملة من الإجراءات "الحمائية" التي تم اتخاذها لتأمين الوحدات والمسالك السياحية، بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والسياحة والصناعات التقليدية، ونشرت الداخلية أكثر من ألف رجل أمن حول 692 فندقاً تقريباً.

وشددت قوات الأمن رقابتها على دخول الدراجات النارية والسيارات للمناطق السياحية بإخضاعها للتفتيش الدقيق، بحسب وكالة "الأناضول".

وتعيش تونس على وقع حادث إرهابي اعتبر الأكثر دموية في تاريخ البلاد، بعد أن شن مسلح، يدعى سيف الرزوقي، الجمعة الماضي، هجوماً مسلحاً، وقتل 38 سائحاً أجنبياً معظمهم بريطانيون، على شاطئ تابع لفندق "أمبيريال مرحبا"، بمنطقة القنطاوي الساحلية في محافظة سوسة شرقي البلاد.

مكة المكرمة