الأمين العام للأمم المتحدة يصل بغداد ويتوجه للنجف

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 24-07-2014 الساعة 14:56
بغداد - الخليج أونلاين


بعد وصوله إلى بغداد في زيارة لم يعلن عنها صباح اليوم الخميس، دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية للتغلب على الأزمة السياسية التي يعيشها وتهدد بتقسيمه، وتوجه للنجف للقاء المرجع السيستاني.

وقال بان كي مون خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي: إن "العراق يواجه خطرا حقيقيا يهدد وجوده ووحدته، لكن يمكن التغلب عليه من خلال تشكيل حكومة وحدة وطنية".

وأضاف "يجب أن تكون هذه الحكومة ممثلة لجميع العراقيين، وتمنحهم شعورا بأنهم ممثلين فيها".

وقد أفاد مصدر مطلع في المنطقة الخضراء للخليج أونلاين بأن بان توجّه إلى النجف بعد لقائه المالكي، لغرض لقاء المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني.

وتأتي زيارة الأمين العام للأمم المتحدة إلى العراق في ظل تدهور الأوضاع الأمنية، وفقدان الحكومة المركزية سيطرتها على أكثر من ثلث أراضي العراق لصالح المسلحين السنة الغاضبين من سياسة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي الذي يتهمونه بالطائفية، إلى جانب سيطرة قوات البيشمركة على المناطق المتنازع عليها، وأهمها محافظة كركوك الغنية بالنفط، وإعلان رئيس إقليم كردستان عن نية الإقليم إجراء استفتاء شعبي يحدد فيه المستفتون مصير الإقليم، بالبقاء مع العراق أو الاستقلال في دولة مستقلة.

مكة المكرمة