الأورومتوسطي: إسرائيل استخدمت قوة مفرطة ضد مدنيي غزة

التقرير أوضح أن القوات الإسرائيلية لم تعط أي اهتمام لسلامة النساء خلال عدوانها على القطاع

التقرير أوضح أن القوات الإسرائيلية لم تعط أي اهتمام لسلامة النساء خلال عدوانها على القطاع

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-12-2014 الساعة 14:22
جنيف - الخليج أونلاين


نشر المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان تقريراً رصد فيه معاناة النساء الفلسطينيات، من جراء الهجوم العسكري الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة الصيف الماضي، والذي عُرف باسم عملية "الجرف الصامد".

وقال المرصد الحقوقي -وهو منظمة غير حكومية مقرها جنيف- في بيان له ، مساء الثلاثاء: "إن القوات الإسرائيلية لم تعر النساء الاهتمام اللازم والحماية الخاصة بموجب القانون الدولي، بل تعاملت مع حياتهن وحاجاتهن باستهتار كبير، وتبين أن قوات الاحتلال تعمدت استهداف عدد كبير من العائلات الفلسطينية، بالقصف في أثناء وجودهم في منازلهن.

وأوضح التقرير "أن القوات الإسرائيلية استخدمت القوة المفرطة خلال الهجوم على القطاع، بقصفها العشوائي للأحياء المدنية، دون الأخذ بالاحتياطات اللازمة لضمان سلامة المدنيين، ولا سيما النساء والأطفال، حيث بلغ عدد الضحايا من الإناث 489 ضحية، أي ما نسبته 22.7 بالمئة من إجمالي الضحايا في قطاع غزة، وشكلت النساء في الفترة العمرية ما بين (18 – 59 عاماً) العدد الأكبر من الضحايا، حيث بلغ عددهن (302) ضحية، فيما بلغ عدد الجريحات (3537) جريحة، شكلن 31.5 بالمئة من إجمالي الجرحى في القطاع.

وأشار التقرير إلى "أن الهجوم الإسرائيلي الأخير خلف نحو (23.184) نازح يقيمون في مراكز الإيواء، منهم (11.314) امرأة، مكث معظمهن في عشرات المدارس الحكومية، ومدارس تابعة لوكالة الغوث، نظراً لهدم بيوتهن، أو تهديد مناطق سكنهن بالقصف".

وأوضح المرصد الأورومتوسطي في تقريره "أن الهجوم الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة أثر بشكل سلبي على النساء ذوات الإعاقة، حيث عانين بشكل خاص من صعوبات وتحديات مضاعفة خلال الهجوم، تمثل ذلك في عدم قدرتهن على الإخلاء بسهولة عند وجود تهديد، وشعورهن بعدم الأمان وغياب الحماية، خاصة وأن الهجمات لم تفرق بين الأشخاص الأصحاء والأشخاص ذوي الإعاقة".

ودعا المرصد في ختام بيانه السلطات الإسرائيلية إلى "فتح تحقيق جدي وذي مصداقية في الأحداث، وتقديم المسؤولين عنها للمحاكمة العادلة، ولا سيما تعمد استهداف المدنيين، خاصة النساء، مما أدى إلى مقتل العديد منهن أو إصابتهن إصابات متنوعة نفسية كانت أو جسدية".

مكة المكرمة