الإفراج عن إيطاليين وكندي خطفوا في ليبيا

ذكرت الحكومة الإيطالية أن الإفراج عنهم تم بفضل التعاون مع السلطات المحلية الليبية

ذكرت الحكومة الإيطالية أن الإفراج عنهم تم بفضل التعاون مع السلطات المحلية الليبية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 05-11-2016 الساعة 14:32
روما - الخليج أونلاين


أعلنت الحكومة الإيطالية، في بيان لها، أنه تم الإفراج، ليل الجمعة- السبت، عن اثنين من مواطنيها وكندي كانوا قد خطفوا في ليبيا.

وذكرت الحكومة الإيطالية أن الإفراج عنهم تم بفضل التعاون مع السلطات المحلية الليبية، موضحة أنه "تمت إعادتهم برحلة خاصة إلى إيطاليا".

وقال البيان: "إن الإيطاليين دانيلو كالونيغو، وبرونو كاكاتشي، والكندي فرانك بوكيا، أفرج عنهم بفضل التعاون الفعال مع السلطات المحلية الليبية".

وكان الرجال الثلاثة خطفوا في غارات على الحدود الجزائرية، بالقرب من ورشة يعملون فيها لحساب شركة إيطالية مكلفة بصيانة مطار في المنطقة، وقامت مجموعة مسلحة باعتراض طريقهم بسيارتهم، في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي يوليو/تموز من العام 2015، خطف 4 موظفين إيطاليين يعملون في شركة بناء قرب مجمع لشركة إيني النفطية الإيطالية في مليتة غرب طرابلس، وهي منطقة سبق أن شهدت عمليات خطف مماثلة.

اقرأ أيضاً :

جميس كومي مدير إف بي آي.. بين مطرقة حزبه وسندان الديمقراطية

وبعد 6 أشهر من احتجازهم رهائن لدى تنظيم "داعش"، قام بفصلهم ضمن مجموعتين، في كل مجموعة رهينتان، لقي الرهينتان الأولان مصرعهما في ظروف غامضة، خلال هجوم شنته جماعة ليبية مسلحة على قافلة تابعة للتنظيم في صبراتة (70 كم غربي طرابلس)، في حين تم تحرير الاثنين الباقيين بعد أسبوع من ذلك؛ خلال عملية عسكرية نفذتها قوات محلية ليبية في المدينة نفسها.

وأصبحت عمليات خطف الأجانب في ليبيا أمراً منتشراً؛ من جراء الاضطرابات السياسية التي تسود البلاد، ووجود عدد كبير من المليشيات المسلحة.

مكة المكرمة