الإمارات والسعودية تطلبان الدعم الأمريكي للسيطرة على الحديدة

أطلق التحالف عملية عسكرية باتجاه مدينة الحديدة

أطلق التحالف عملية عسكرية باتجاه مدينة الحديدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 04-06-2018 الساعة 09:52
واشنطن - الخليج أونلاين


ذكرت وسائل إعلام أمريكية أن إدارة دونالد ترامب تنظر في طلب الإمارات تقديم مساعدة عسكرية مباشرة؛ لتحرير ميناء "الحديدة" اليمني، في منطقة باب المندب من قبضة مليشيات الحوثي.

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال، نقلاً عن مصادرها، إن السعودية انضمت إلى الإمارات بشأن نفس الطلب من الولايات المتحدة، وفق ما نقلت وكالة "تاس" الروسية عنها، اليوم الاثنين.

وبررت أبوظبي والرياض هذا الطلب بأن إمدادات هذا الميناء يرتبط بها حياة 29 مليون يمني بشكل مباشر. كما يؤكد البلدان أنهما من دون دعم أمريكي مباشر لن يجازفا بتنفيذ عملية لتحرير "الحديدة".

اقرأ أيضاً :

السعودية تعترض قارباً أممياً قبالة ميناء الحديدة باليمن

وتفيد الصحيفة بأن وزير الخارجية الأمريكي، مايكل بومبيو، تلقى هذا الطلب الخاص بتقديم دعم عسكري يتمثل أساساً في تخصيص طائرات استطلاع أمريكية من دون طيار مخصصة للإسناد الجوي.

ولم تتخذ الإدارة الأمريكية قراراً نهائياً بهذا الشأن؛ وذلك لوجود مخاوف من خروج العمليات العسكرية في ضواحي المدينة عن السيطرة، وفق ما أفادت مصادر الصحيفة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أمريكي قوله في هذا الصدد: "لا تزال لدينا شكوك كبيرة بشأن العملية العسكرية في الحديدة، ولسنا متأكدين 100% من أن التحالف العربي عند الهجوم سيكون قادراً على إنهائه بشكل نظيف، من دون وقوع أي حادث كارثي".

وكان التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، أعلن في 14 مايو المنصرم، إطلاق عملية عسكرية واسعة ضد الحوثيين، باتجاه مدينة الحديدة، مركز المحافظة التي تحمل الاسم ذاته، غربي اليمن.

ويسيطر المسلحون الحوثيون، المتهمون بتلقي الدعم من إيران، على محافظات يمنية، بينها العاصمة صنعاء، منذ 21 سبتمبر 2014.

وينفذ التحالف العربي، بقيادة السعودية، منذ 26 مارس 2015، عمليات عسكرية في اليمن، دعماً للقوات الحكومية بمواجهة الحوثيين، وخلفت هذه الحرب جيشاً من الفقراء والأرامل والمرضى والمفقودين.

والتحالف الذي تشارك فيه الإمارات عسكرياً أيضاً، متهم بشن غارات في اليمن استهدفت مدنيين، وهو الأمر الذي أدّى إلى تراجع إيمان اليمنيين بدوره.

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن قد قال يوم الثلاثاء الماضي، إن القوات اليمنية تتقدم نحو مدينة الحديدة غربي البلاد، وأضحت على بُعد 20 كيلومتراً منها.

مكة المكرمة