الاحتلال يصيب شاباً فلسطينياً بالرصاص الحي شمال رام الله

داهم الاحتلال بشكل وحشي المنزل وحطم أثاثه أثناء تفتيش قاس

داهم الاحتلال بشكل وحشي المنزل وحطم أثاثه أثناء تفتيش قاس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-02-2016 الساعة 10:58
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر الخميس، بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، وأصابت شاباً فلسطينياً بالرصاص الحي، واعتقلت آخر.

وقال إبراهيم الريماوي، من سكان البلدة، لوكالة الأناضول: إن "قوة من الجيش الإسرائيلي داهمت بيتنا بشكل وحشي، وقامت بتحطيم منزلنا من خلال تفتيش قاس، وعلى الإثر اعتقلت شقيقي المفرج عنه من السجون الإسرائيلية قبل شهر".

وأضاف شهود عيان أن "قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي اقتحمت، فجر اليوم، بلدة بيت ريما، حيث اندلعت مواجهات عنيفة بين شبان فلسطينيين والجيش الإسرائيلي".

وأضافت مصادر طبية أن "المواجهات مع الشبان الفلسطينيين أدت إلى إصابة شاب بالرصاص الحي، وآخرين بحالات اختناق".

وتشهد الأراضي الفلسطينية، منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات احتلال إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة أمنية إسرائيلية.

مكة المكرمة