الاحتلال يهدم نحو 1100 مبنى ويشرد 1600 فلسطيني في 2016‎

عمليات الهدم أدت إلى تشريد 1593 فلسطينياً

عمليات الهدم أدت إلى تشريد 1593 فلسطينياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 29-12-2016 الساعة 15:22
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


قالت الأمم المتحدة، الخميس، إن السلطات الإسرائيلية هدمت أو صادرت 1089 مبنى يمتلكها الفلسطينيون في أنحاء الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية المحتلة عام 2016.

وذكر تقرير أصدره مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "أوتشا"، أن عمليات الهدم أدت إلى تشريد 1593 فلسطينياً وأضرت بسبل العيش لأكثر من 7 آلاف آخرين.

وأشار التقرير إلى أن "هذه هي أعلى أرقام هدم وتشريد في الضفة الغربية، على الأقل منذ بدء مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية تسجيلها في عام 2009".

ووفق أوتشا فإن "الغالبية العظمى من هذه الهياكل، دُمرت أو تم الاستيلاء عليها، لعدم وجود تصاريح بناء إسرائيلية".

اقرأ أيضاً :

الشرطة الإسرائيلية تحقق مع نتنياهو بأمر من المدعي العام

وتتركز عمليات الهدم في المنطقة المصنفة" ج" في الضفة الغربية والتي تشكل 60% من مساحة الضفة الغربية وتقع تحت المسؤولية الإسرائيلية الكاملة، بحسب الأناضول.

وفي وقت يشتكي فيه الفلسطينيون من شح تصاريح البناء لهم في تلك المنطقة والقدس الشرقية، فإنهم يدينون إغداق السلطات الإسرائيلية بتصاريح البناء على المستوطنين في ذات المناطق.

من جهة أخرى، أشار التقرير أيضاً إلى أنه "مع نهاية نوفمبر/تشرين ثان كان نحو 51.000 فلسطينياً في قطاع غزة لا يزالون مشردين بعد فقدان منازلهم في التصعيد عام 2014"، وذلك في إشارة إلى العدوان الإسرائيلي الذي استمر 51 يوماً في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب 2014.

وأضاف "تعتمد أسر معظم النازحين على مساعدات المأوى المؤقت التي تقدمها المنظمات الإنسانية".

التقرير رصد أيضاً انخفاض أعداد القتلى الفلسطينيين برصاص قوى الأمن الإسرائيلية، وكذلك انخفاض عدد القتلى في الجانب الآخر خلال العام 2016.

وقال "بحلول يوم 26 ديسمبر/كانون أول، بلغ عدد القتلى 109 فلسطينيين و13 إسرائيلياً سقطوا خلال 2016 في هجمات واشتباكات في الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل".

واعتبر "أوتشا" أن هذا "يمثل انخفاضاً من 169 فلسطينياً و 25 إسرائيلياً قتلوا خلال عام 2015".

وتابع "من بين القتلى الفلسطينيين هذا العام، 80 كانوا ينفذون أو يستعدون لتنفيذ هجمات ومحاولات هجوم مزعومة ضد الإسرائيليين".

كما سجل التقرير الأممي انخفاضاً في أعداد الجرحى، إذ أشار إلى إصابة 3427 فلسطينياً و205 إسرائيليين خلال العام 2016 مقارنة مع 15477 و304 إصابات على التوالي في 2015.

وبين أن "حوالي 95 % من الإصابات الفلسطينية، سجلت في عام 2016 بالضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، والغالبية العظمى خلال المظاهرات والاشتباكات" دون توضيح مكان باقي الإصابات ولكن كانت العديد من الاصابات وقعت على حدود قطاع غزة في مواجهات مع لجيش الإسرائيلي.

مكة المكرمة
عاجل

مصادر إعلامية: صور المراقبة تظهر نقل أحد الأشخاص حقيبة من إحدى السيارتين إلى الأخرى