البحرين تحتج على "تغريدة" والكويت تتحرك قانونياً ضد نائب

البحرين غاضبة من تغريدات نائب كويتي ضدها

البحرين غاضبة من تغريدات نائب كويتي ضدها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 28-09-2014 الساعة 21:55
الكويت - الخليج أونلاين


أكد وكيل وزارة الخارجية الكويتية خالد الجار الله، مساء الأحد، تسلّم بلاده مذكرة احتجاج من مملكة البحرين بخصوص تصريحات النائب الكويتي عبد الحميد دشتي، والتي اعتبرتها البحرين مسيئة لها.

ونقلت وكالة أنباء الكويت عن الجار الله قوله: "تسلمنا مذكرة احتجاج من الأشقاء في البحرين، وهو ما دعانا لاتخاذ الإجراءات القانونية بهذا الصدد".

وأضاف: "نحن نأسف فعلاً لهذه التصريحات، وأي إساءة للبحرين هي إساءة للكويت".

وأوضح الجار الله: أن "الشروع بالإجراءات القانونية أمر طبيعي، لأن هناك احتجاجاً من الأشقاء في البحرين، وتسلمنا مذكرة الاحتجاج ولا بد أن نقوم بإجراء".

يذكر أن النائب الكويتي عبد الحميد دشتي نشر على حسابه بموقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، كلاماً قال فيه: إن "الشعب البحريني سينتصر ويرحل الغزاة"، ما أثار غضب البحرين.

ورد وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة على حسابه الشخصي على موقع "تويتر" قائلاً: إن "احترامنا هو لمجلس الأمة الكويتي، وليس للنكرة الذي ينسب نفسه للشعب الكويتي"، على حد قوله.

وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، قال في وقت سابق من اليوم، إن علاقة بلاده التاريخية بمملكة البحرين، رسمياً وشعبياً، "عميقة إلى درجة أصبحت محصنة منذ زمن طويل ضد أي حدث أو تصريح طارئ وعابر، يمكن أن يؤثر عليها".

وأضاف: "إن علاقات دولة الكويت مع الدول الشقيقة والصديقة، كانت دائماً قائمة على التقدير وعدم التدخل في شؤون الغير، واحترام خصوصيات الدول وسياستها".

وأشار الغانم إلى أن "أي رأي ووجهة نظر، أو أي قول يدلي به شخص تجاه أي بلد، هو رأي شخصي لا يلزم أحداً".

من جانبه، قال النائب عبد الحميد دشتي، في تصريح صحفي له اليوم: "أتفق وأشيد ببيان الرئيس الغانم في أن ما بدر مني رأيي الشخصي، ولا يعبر عن مجلس الأمة الكويتي"، مضيفاً: "أنا مستمر في نهجي ولا يمكن أن أتخلى عن مبادئي ما حييت".

مكة المكرمة