البحرين: لا نصر على "الإرهاب" دون تجفيف منابعه المالية

البحرين ستستضيف مؤتمراً دولياً يبحث الإرهاب

البحرين ستستضيف مؤتمراً دولياً يبحث الإرهاب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 02-10-2014 الساعة 20:47
روما- الخليج أونلاين


دعا الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى البحريني، إلى مكافحة "الإرهاب" من خلال تشريعات تسنّها مجالس النواب في الدول.

وقال الشيخ خالد بن خليفة، في منتدى للحوار البرلماني نظمته الجمعية البرلمانية لـ"الناتو"، الخميس، في العاصمة الإيطالية روما: "إننا في مملكة البحرين بالرغم من مشاركتنا في كل الأعمال الدولية لمكافحة الإرهاب، إلا أننا نؤمن بأن مكافحته لا يمكن أن تنتصر دون تجفيف منابعه المالية".

وأشار إلى أن البحرين ستستضيف مؤتمراً دولياً خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، يبحث السبل الكفيلة لمكافحة تمويل "الإرهاب"، لافتاً إلى أن "هناك منظمات ودولاً إقليمية ودولية تمول الإرهاب، وإننا كبرلمانيين يجب التشريع لمكافحة الإرهاب بجميع صوره".

وشهدت مناقشات منتدى "الحوار البرلماني"، الذي شارك في تنظيمه مجلس النواب الإيطالي، قضايا متعلقة بمساندة الدولة الليبية، وتطور الحركة الجهادية في منطقة الشرق الأوسط، إضافة لموضوع تحدي الهجرة العابرة للقارات، فيما من المنتظر أن يتناول اليوم الثاني من المنتدى القضية السورية وأزمة قطاع غزة، إضافة إلى قضية اللاجئين.

وتنشط البحرين في مجال مكافحة القرصنة و"الإرهاب"، إذ أرسلت عام 2008 قطعات بحرية إلى خليج عدن باليمن، امتثالاً لقرارات لمجلس الأمن الدولي تدعو إلى دوريات في الخليج.

وأصدرت في 2006 قانوناً بشأن حماية المجتمع من الأعمال الإرهابية، كما أسست في 2001 لجنة حكومية لوضع السياسات الخاصة بحظر ومكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

مكة المكرمة