البرلمان العراقي ينوي تمديد عمله تناقضاً مع دستور البلاد

مجلس النواب العراقي خلال جلسة تصويت على مشاريع (أرشيف)

مجلس النواب العراقي خلال جلسة تصويت على مشاريع (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 22-06-2018 الساعة 21:18
بغداد - الخليج أونلاين


قالت خبيرة في القانون العراقي، الجمعة، إن أي تمديد لعمل مجلس النواب الحالي بعد الـ30 من يونيو الجاري يخالف دستور البلاد.

وأضافت منال فنجان، الأستاذة في كلية القانون بجامعة بغداد (حكومية)، لوكالة الأناضول: إن "الدستور العراقي حدد عمر الدورة البرلمانية بـ4 سنوات تقويمية، ولا يمكن تمديدها".

وتنص الفقرة أولاً من المادة 56 من الدستور، على أن "مدة الدورة الانتخابية لمجلس النواب (البرلمان) أربع سنوات تقويمية، تبدأ بأول جلسة له، وتنتهي بنهاية السنة الرابعة".

وأوضحت فنجان أن "الحجة في السعي لتمديد عمل البرلمان، هي لغرض مراقبة عملية العدّ والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات".

ورأت أن "هذه الحجة مردودة كون هناك حكومة كاملة الصلاحيات القانونية، وقضاء ومؤسسات رقابية، جميعها تتولى مهمة مراقبة ومتابعة عملية العدّ والفرز لنتائج الانتخابات".

وفي وقت سابق الجمعة ناقش مجلس النواب تمديد ولايته لحين المصادقة على نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في مايو الماضي، تجنّباً لدخول البلاد في "فراغ دستوري".

وقال رئيس البرلمان، سليم الجبوري، خلال الافتتاح، إن الجلسة تناقش "تمديد عمر السلطة التشريعية، ليكون متوازياً مع عمر السلطة التنفيذية".

اقرأ أيضاً :

العراق.. الجنس مقابل إطعام عوائل عناصر "داعش"

ومن المقرر أن يصوت مجلس النواب الأحد المقبل على تمديد ولايته لحين المصادقة على نتائج الانتخابات البرلمانية من قبل المحكمة الاتحادية العليا (أعلى سلطة قضائية).

ولن يجتمع المجلس النيابي المنتخب حديثاً لحين الانتهاء من عملية مرتقبة، قد تستمر لأسابيع، لإعادة الفرز والعدّ اليدوي لأصوات الناخبين للتأكد من مزاعم تزوير شابت عملية الاقتراع.

ووفق النتائج المعلنة الشهر الماضي، حل تحالف "سائرون"، المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في المرتبة الأولى بـ54 مقعداً من أصل 329، يليه تحالف "الفتح"، المكون من فصائل "الحشد الشعبي"، بزعامة هادي العامري، بـ47 مقعداً.

وبعدهما حل ائتلاف "النصر"، بزعامة رئيس الوزراء، حيدر العبادي، بـ42 مقعداً، في حين حصل ائتلاف "دولة القانون" بزعامة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي على 26 مقعداً.

مكة المكرمة