البيت الأبيض: ترامب لن يمنع كومي من الشهادة أمام مجلس الشيوخ

جيمس كومي، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)

جيمس كومي، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 06-06-2017 الساعة 09:55
واشنطن - الخليج أونلاين


أعلن البيت الأبيض أنّ الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، "لن يستخدم صلاحياته" لمنع المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)، جيمس كومي، من الإدلاء بشهادته أمام لجنة الاستخبارات بالكونغرس، الخميس المقبل.

وقال البيت الأبيض في بيان له، الثلاثاء، إنّ ترامب لن يعيق حضور كومي جلسة الكونغرس، رغم أن صلاحياته الإدارية تخوّله منع الأخير من الإدلاء بشهادته أمام أعضاء اللجنة.

وأوضح البيان أنّ "بإمكان رئيس البلاد استخدام صلاحياته الإدارية وعرقلة انعقاد جلسة في الكونغرس".

وسيُدلي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي السابق، الذي أشعلت إقالته في مايو/أيار الماضي جدلاً واسعاً، بإفادته أمام لجنة تحقيق مجلس الشيوخ، الخميس المقبل، حول احتمال حدوث تواطؤ من قِبَل حملة ترامب مع روسيا.

ويربط سياسيون أمريكيون بين إقالة كومي وقيادته للتحقيقات التي تبحث مدى التدخّل الروسي في نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز بها ترامب.

اقرأ أيضاً:

واشنطن تايمز: تنظيم الدولة يمد مخالبه إلى جنوب شرقي آسيا

ومن المتوقّع سؤال كومي عن حوارات تشير إلى أن ترامب ضغط عليه لوقف تحقيق في علاقات المستشار السابق للأمن القومي، مايكل فلين، مع روسيا، الذي -في حال أقرّ بحدوث ذلك- يمكن أن يضع ترامب أمام تهمة "عرقلة سير العدالة"، ما يجعله يواجه شبح "العزل" أقرب من أي وقت مضى.

ويمكن للرؤساء استخدام حق يتيح لهم منع موظفي الحكومة من تقديم معلومات للآخرين، ولكن يؤكّد خبراء أن أي محاولة لمنع كومي، الذي أصبح مواطناً عادياً بعد إقالته من منصبه، من الشهادة، يمكن الطعن فيها أمام المحكمة.

في المقابل، بعث أعضاء ديمقراطيون في الكونغرس رسالة إلى المستشار القانوني في البيت الأبيض، دونالد مجان، يحذّرونه من استخدام هذا الامتياز، وقالوا إنه "سيعطّل كشف الحقيقة أمام الكونغرس والشعب الأمريكي".

مكة المكرمة