التحالف: أسقطنا كل الصواريخ التي استهدفت السعودية

صاروخ باليستي (تعبيرية)

صاروخ باليستي (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 22-03-2017 الساعة 15:58
الرياض - الخليج أونلاين


تمكن التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية من إسقاط كل الصواريخ الباليستية التي أطلقتها مليشيا الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي صالح باتجاه مدن المملكة، طوال العامين الماضيين.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، عن التحالف، الأربعاء، أن منظومة الدفاع الجوي التابعة له "سجلت نجاحاً كبيراً في إسقاط كافة الصواريخ الباليستية التي تعمدت المليشيات استهداف مدن المملكة بها، على مدار العامين الماضيين".

الوكالة لم تحدد عدد الصواريخ التي تم إسقاطها على وجه الدقة، لكنها أشارت إلى أن الحوثيين أطلقوا عشرات الصواريخ على أماكن مأهولة بالسكان في عدد من مدن المملكة الواقعة على الشريط الحدودي لها مثل: خميس مشيط، وجازان، وظهران الجنوب، ونجران، وفي الغرب مثل الطائف، ومكة المكرمة.

وأسقط التحالف كل هذه الصواريخ قبل أن تصل إلى هدفها، ودون أن تسجل أي خسائر بشرية أو مادية، كما أنها لم تتمكن من الوصول إلى أماكن غير مأهولة بالسكان، بحسب الوكالة.

اقرأ أيضاً

عسيري: عملياتنا مستمرة حتى إعادة الشرعية لكامل اليمن

ويعد الصاروخ الذي استهدف مكة المكرمة هو الأكثر إثارة للجدل، بعد ما تبعه من موجه استنكار عربية وإسلامية ودولية.

وكان التحالف قد أعلن، نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، اعتراض وتدمير صاروخ باليستي على بعد 65 كم من مكة المكرمة، واتهم الحوثيين بإطلاقه من محافظة صعدة، شمالي اليمن، وهو ما نفاه الحوثيون.

ويتهم التحالف، إيران بدعم الحوثيين وقوات صالح، عسكرياً. وأكد تقرير سابق للأمم المتحدة، أن الحوثيين وقوات صالح استخدموا هذه الصواريخ لاستهداف السعودية، بدءاً من 16 يونيو/ حزيران 2015.

وأكد التقرير أن دفاعات التحالف الجوية "نجحت في رصد وتدمير الصواريخ القادمة عبر الحدود من اليمن".

ويعد استخدام هذه الصواريخ انتهاكاً للقانون الإنساني الدولي؛ لأنها لا تفرق بين الأهداف العسكرية والمدنية، كما يقول التقرير.

كما لفتت الوكالة السعودية إلى أن منظومة الدفاع الجوي "نجحت كذلك في حماية عدة مدن يمنية محررة من هذه الصواريخ".

ويعيش اليمن أوضاعاً مأساوية؛ بسبب الحرب الدائرة منذ عامين بين قوات الحكومة من جهة، ومليشيات الحوثي - صالح من جهة أخرى، والتي أودت بحياة 10 آلاف يمني، ووضعت 80% من اليمنيين في ظروف طارئة، بحسب تقارير أممية.

مكة المكرمة