التحالف الدولي يقصف مصافي نفطية لتنظيم "الدولة" في سوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-09-2014 الساعة 08:10
واشنطن - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أن الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية والإمارات، قصفت مساء الأربعاء 12 مصفاة نفطية، ذكرت أن تنظيم "الدولة الإسلامية" يسيطر عليها في شرقي سوريا.

وهذه المرة الأولى التي تستهدف فيها قوات التحالف الدولي منشآت نفطية سورية سيطر عليها التنظيم خلال توسع رقعة سيطرته في البلاد، بعد معارك مع فصائل المعارضة السورية.

وتقول الدول المنضوية في التحالف الدولي لمكافحة تنظيم "الدولة"، إنها تسعى إلى تجفيف منابع تمويله بالتوازي مع ضربه ومحاصرته، وسط تقارير عن قيام التنظيم ببيع النفط للدول المجاورة عبر شبكات التهريب.

وقالت القيادة الأمريكية الوسطى المكلفة بالشرق الأوسط وآسيا الوسطى، في بيان، إن هذه المصافي تنتج ما بين 300 و500 برميل يومياً، وتدر نحو مليوني دولار يومياً على عناصر تنظيم "الدولة".

وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي عبر شبكة "سي إن إن" إن الضربات طالت 13 هدفاً، بينها 12 مصفاة في شرقي سوريا.

وأوضحت القيادة الأمريكية أن الهدف الثالث عشر كان آلية للدولة الإسلامية قرب دير الزور تم تدميرها.

وأضاف كيربي أن هذه المنشآت الصغيرة الحجم "أصيبت بصواريخ أطلقها طيران التحالف، والواقع أن عدد طائرات التحالف في هذه العملية كان أكبر من عدد الطائرات الأمريكية".

وبدأت الولايات المتحدة الشهر الفائت ضرباتها الجوية ضد مواقع تنظيم "الدولة" في العراق، ووسعت الثلاثاء الماضي نطاق هذه الضربات إلى سوريا بمشاركة خمس من الدول العربية الحليفة، هي السعودية والإمارات والبحرين وقطر والأردن. حيث استهدفت مواقع لتنظيم "الدولة" وجبهة النصرة وشبكة خراسان غير المعروفة، والتي تقول واشنطن إنها تابعة للقاعدة، وكانت تستعد لشن هجمات داخل الولايات المتحدة.

مكة المكرمة