التحالف العربي يلوح بإجراءات ضد الحوثيين بسبب خرق الهدنة

القوات السعودية اعترضت صاروخ سكود أطلقه الحوثيون من صعدة  في وقت سابق

القوات السعودية اعترضت صاروخ سكود أطلقه الحوثيون من صعدة في وقت سابق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 31-05-2016 الساعة 08:43
الرياض - الخليج أونلاين


أعلنت قيادة التحالف العربي في اليمن، الاثنين، اعتراض وتدمير صاروخ باليستي تم إطلاقه من الأراضي اليمنية باتجاه السعودية، محذرة من أنها ستتخذ الإجراءات اللازمة للدفاع عن أراضي المملكة.

تجدر الإشارة إلى أن هذا ثاني صاروخ باليستي يعلن التحالف اعتراضه منذ الهدنة التي بدأت في اليمن، منتصف ليل 10 أبريل/ نيسان الماضي، حيث سبق أن أعلن التحالف اعتراض صاروخ باليستي تم إطلاقه من اليمن في 9 مايو/أيار الجاري.

وفي بيان صادر عنها، قالت قيادة التحالف: إن "قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت صاروخاً باليستياً تم إطلاقه من الأراضي اليمنية باتجاه الأراضي السعودية، وتم تدميره بدون أي أضرار".

وأشار إلى أن "القوات الجوية بادرت في الحال بتدمير منصة إطلاق الصاروخ التي تم تحديد موقعها داخل الأراضي اليمنية".

واعتبرت قيادة التحالف، في بيانها أن " تكرار إطلاق الصواريخ باتجاه أراضي المملكة من قبل المليشيات الحوثية وقوات المخلوع يهدف إلى إنهاء حالة التهدئة، وإجهاض جهود المجتمع الدولي لإنجاح مشاورات الكويت، ويعبر عن عجز هذه المليشيات عن التعاطي بشكل إيجابي مع جميع الجهود التي تبذل من قبل التحالف، ومن قبل المجتمع الدولي؛ لحقن دماء أبناء الشعب اليمني الشقيق".

وحذرت من أن "تكرار انتهاك وقف إطلاق النار من قبل المليشيات الحوثية وأعوانهم واستهداف أراضي المملكة واستمرارهم في ممارساتهم اللامسؤولة رغم سياسة ضبط النفس التي تم الالتزام بها منذ العاشر من أبريل/نيسان الماضي ستضطر التحالف إلى إعادة النظر في جدوى الاستمرار في تلك السياسة، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للدفاع عن سيادة أراضي المملكة والدفاع عما تحقق من مكتسبات للشعب اليمني في إطار عملية إعادة الأمل".

ومنذ أواخر مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفاً عربياً عسكرياً في اليمن في محاولة لإنهاء التمرد الذي نفذته مليشيات جماعة الحوثي وصالح على حكم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، منذ الربع الأخير من العام 2014، وتضمن الاستيلاء على أنحاء واسعة من البلاد، ومن بينها العاصمة صنعاء.

مكة المكرمة