التحالف يقتل قائداً إعلامياً واستخبارياً لـ "داعش" في سوريا

نفذت الغارة في نهاية الشهر الماضي

نفذت الغارة في نهاية الشهر الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-01-2017 الساعة 21:52
دمشق - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الجمعة، مقتل القيادي في تنظيم الدولة، محمود العيساوي، في غارة جوية للتحالف الدولي، بمدينة الرقة السورية، الأسبوع الماضي.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية لعمليات المنطقة الوسطى، في بيان لها: "قتلت قوات التحالف قيادياً ومنسقاً لداعش يتمركز في سوريا، جراء غارة جوية محددة نفذتها في 31 ديسمبر/كانون الأول 2016، على مدينة الرقة".

وأوضح البيان أن "محمود العيساوي كان عضواً في داعش لمدة طويلة، ودعم الهيكل الإعلامي والاستخباري للتنظيم في الفلوجة (غربي العراق) قبل أن يغادر إلى الرقة".

اقرأ أيضاً :

وفد روسي يصل وادي بردى.. ووقف مؤقت لإطلاق النار

ولفت بيان القيادة المسؤولة عن عمليات الجيش الأمريكي في الشرق الأوسط إلى أن "العيساوي كان مسؤولاً عن تدفق التعليمات والتمويل بين المناطق التي يسيطر عليها التنظيم وقادته، وتقديم الدعم لوسائل الدعاية والاستخبارات".

كما أوضحت أن "العيساوي هو أيضاً من بين 16 قيادياً بارزاً مسؤولين عن شبكة العمليات الخارجية للتنظيم، الذين تمكن التحالف من قتلهم عام 2016".

وتقود الولايات المتحدة الأمريكية تحالفاً دولياً ضد تنظيم الدولة في العراق وسوريا، منذ أغسطس/آب 2014.

ويضم التحالف أكثر من 60 دولة، وقد بدأت أولى ضرباته في سوريا يوم 23 سبتمبر/أيلول 2014؛ حيث شنّت كل من الولايات المتحدة والبحرين والأردن وقطر والسعودية والإمارات أولى غاراتها ضد تنظيم الدولة في سوريا.

مكة المكرمة