الجيش الأمريكي: مقتل مسؤول "القاعدة" في شبوة اليمنية

كان القتيل قائداً مسؤولاً عن التخطيط لهجمات "إرهابية" (أرشيف)

كان القتيل قائداً مسؤولاً عن التخطيط لهجمات "إرهابية" (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 22-06-2017 الساعة 22:46
صنعاء - الخليج أونلاين


أعلن الجيش الأمريكي، الخميس، مقتل "أمير" تنظيم القاعدة في محافظة شبوة شرقي اليمن، بغارة جوية في 16 يونيو/حزيران الجاري.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية، في بيان نشرته عبر حسابها على تويتر: إن "أمير القاعدة في محافظة شبوة، أبو خطّاب العولقي، قتل مع اثنين من مرافقيه (لم تحدد هويتهما) بضربة جوية للقوات الأمريكية بتاريخ 16 يونيو (حزيران)".

اقرأ أيضاً :

قطر تدين تصريح المتحدث باسم قوات حفتر: "ادعاءات كاذبة"

وأوضحت أن "الإرهابي أبو خطاب العولقي كان قائداً بارزاً مسؤولاً عن التخطيط لهجمات إرهابية ضد المدنيين، وله تأثير كبير في مناطق سيطرة القاعدة في اليمن".

وأضافت: "كان (العولقي) لديه علاقات وتواصل مع كبار قادة التنظيم الآخرين، وكان متورطاً في التخطيط، وقيادة الجهود لتفاقم عدم الاستقرار في جنوب اليمن".

وقال مسؤول محلي لوكالة الأناضول، 16 يونيو/حزيران الجاري، إن 3 من عناصر القاعدة قُتلوا في غارة شنتها طائرة بدون طيار يُعتقد أنها أمريكية، استهدفت سيارتهم في مديرية "حبان" بمحافظة شبوة، دون التعرف على هوياتهم.

وحتى الساعة 19:20 لم يصدر أي تعليق حول الضربة، وهوية القتلى من السلطات اليمنية، أو من تنظيم "القاعدة" نفسه.

وخلال الأشهر الماضية، كثّف الجيش الأمريكي من هجماته على معاقل القاعدة في محافظات شبوة (شرق)، وأبين والبيضاء (جنوب)، ما أسفر عن مقتل عشرات العناصر.

ومنذ صعود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى السلطة، كثفت واشنطن من هجماتها على عناصر "القاعدة" في اليمن، ولم تكتف بغارات الطائرات بدون طيار التي بدأت عملها في اليمن منذ 2002.

مكة المكرمة