الجيش العراقي يبدأ اقتحام آخر معاقل "داعش" بالموصل

عملية الاقتحام بدأت السبت

عملية الاقتحام بدأت السبت

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-05-2017 الساعة 11:35
بغداد - الخليج أونلاين


أعلن الجيش العراقي السبت، أن قواته أطلقت عمليةً واسعةً لاقتحام المدينة القديمة في الموصل؛ لاستعادة آخر اامواقع التي يسيطر عليها تنظيم داعش في الموصل.

وتمكنت القوات الأمنية العراقية من اقتحام ثلاثة أحياء ومستشفىً في الساحل الأيمن من مدينة الموصل.

ونقلت السومرية عن قائد عمليات "قادمون يا نينوى"، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، قوله: "قوات الجيش اقتحمت حي الشفاء والمستشفى الجمهوري في الساحل الأيمن لمدينة الموصل".

وكان الجيش العراقي قد دعا سكان تسع مناطق لا تزال تخضع للتنظيم في الموصل، وأبرزها المنطقة القديمة، إلى مغادرتها فوراً، والتوجّه إلى الممرات الآمنة.

اقرأ أيضاً:

أمريكا تختبر قدرتها على إسقاط صواريخ كوريا الشمالية

ووجهت خلية الإعلام الحربي، التابعة للقوات العراقية، الدعوة إلى أهالي أحياء الزنجيلي والصحة الأولى وباب سنجار والشفاء والفاروق ورأس الكور والميدان وباب الطوب وباب جديد.

وخلال الأيام الماضية، واصلت القوات الحكومية، المدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، حشدها في محيط المنطقة القديمة، لشنّ هجوم واسع على مسلحي التنظيم الذين يتحصّنون بين آلاف المدنيين.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول 2016، تشن القوات العراقية عملية عسكرية واسعة لطرد تنظيم الدولة من الموصل، وهي آخر المعاقل الكبيرة للتنظيم الذي اجتاح مساحات شاسعة في العراق صيف عام 2014.

واستعادت هذه القوات الجانب الشرقي من المدينة في يناير/كانون الثاني الماضي، وهي تقاتل منذ فبراير/شباط الماضي لانتزاع الجانب الغربي.

مكة المكرمة