الحريري: على الأمم المتحدة تحمّل مسؤولية خروقات إسرائيل لبلادنا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gxaNRa

الحريري قال إن لبنان يحترم الخط الأزرق على حدوده الجنوبية مع "إسرائيل"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 18-12-2018 الساعة 10:00

دعا رئيس الحكومة اللبنانية المكلف، سعد الحريري، الأمم المتحدة إلى تحمُّل مسؤوليتها إزاء "الخروقات الإسرائيلية للأجواء والمياه الإقليمية" اللبنانية.

جاء ذلك خلال لقائه قائد قوات الأمم المتحدة العاملة في لبنان (اليونيفيل)، الجنرال ستيفانو ديل كول، في مقره ببيروت، أمس الاثنين، بحسب بيان للحريري.

وقال الحريري إن بلاده متمسكة بالتطبيق الكامل للقرار 1701، واحترام الخط الأزرق على حدوده الجنوبية مع "إسرائيل".

وينص القرار الصادر بعد حرب عام 2006، على وقف تام للأعمال القتالية بين حزب الله و"إسرائيل"، ويطالب الحكومة اللبنانية ببسط سيطرتها على جميع الأراضي اللبنانية.

والخط الأزرق هو الخط الفاصل الذي رسمته الأمم المتحدة بين لبنان من جهة و"إسرائيل" وهضبة الجولان من جهة أخرى.

وأشار الحريري إلى أن الجيش اللبناني يتعاون مع قوات "اليونيفيل" (جنود حفظ السلام)، وسيسيّر دوريات، لمعالجة أي شائبة تعتري تطبيق القرار 1701.

واعتبر أن التصعيد في اللهجة الإسرائيلية تجاه لبنان لا يخدم مصلحة الهدوء المستمر منذ أكثر من 12 عاماً.

ورأى أن على المجتمع الدولي أن يلجم هذا التصعيد لمصلحة احترام الخط الأزرق.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، بداية الشهر الحالي، انطلاق عملية "درع الشمال"، للكشف عن وتدمير أنفاق، يقول إن "حزب الله" اللبناني حفرها أسفل الحدود بين البلدين.

ومنذ ذلك الحين، قال الجيش إنه اكتشف 4 أنفاق، مبيناً أنها "تمتد من الأراضي اللبنانية إلى داخل الأراضي الإسرائيلية".

وكلفت الخارجية اللبنانية مندوبتها لدى الأمم المتحدة تقديم شكوى ضد تل أبيب إزاء ما قالت: إنها "حملة تشنها إسرائيل ضد البلاد".

وفي السياق ذاته، أكدت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان "وجود جميع الأنفاق الأربعة (التي أعلنتها إسرائيل) بالقرب من الخط الأزرق في شمالي إسرائيل ".

وأضافت في بيان: إنه "بعد إجراء مزيد من التحقيقات التقنية بشكل مستقل، بإمكان اليونيفيل في هذه المرحلة أن تؤكد أن اثنين من الأنفاق يَعبران الخط الأزرق، وهذه تشكل انتهاكات للقرار 1701".

واعتبرت أن هذه مسألة "مدعاة للقلق الشديد"، و"اليونيفيل" تواصل التحقيقات التقنية في هذا الإطار.

وطلبت "اليونيفيل" من السلطات اللبنانية ضمان اتخاذ إجراءات متابعة عاجلة وفقاً لمسؤولياتها.

مكة المكرمة