الحريري يصل إلى لبنان بعد ثلاث سنين غياب

الحريري أعلن أن عودته جاءت للإشراف على كيفية تنفيذ الهبة السعودية للجيش اللبناني

الحريري أعلن أن عودته جاءت للإشراف على كيفية تنفيذ الهبة السعودية للجيش اللبناني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 08-08-2014 الساعة 21:42
بيروت - الخليج أونلاين


بعد غياب ثلاث سنين، عاد رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، بصورة مفاجئة، اليوم الجمعة (08/08)، إلى لبنان، والتقى على الفور رئيس الوزراء الحالي تمام سلام، بحسب ما أفاد مكتبه.

وكان الحريري غادر لبنان إلى منفاه الاختياري في باريس، بسبب تهديدات أمنية تطال حياته منذ إسقاط حكومته في يناير/كانون الثاني2011.

وأفاد مصدر مقرب منه، بأن الحريري قد يتوجه لأداء صلاة الجمعة في مسجد محمد الأمين وسط بيروت، بالقرب من ضريح والده رئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري الذي اغتيل بانفجار هز العاصمة اللبنانية في 14 فبراير/شباط 2005.

وكان سعد الحريري أعلن مراراً نيته العودة الى بيروت رابطاً ذلك بضمانات أمنية وسياسية خصوصا من "حزب الله"، إثر تلقيه تهديدات لحياته.

وكان الحريري زعيم تيار المستقبل أعلن، الأربعاء (6/ 08)، في جدة، أن السعودية قدمت مليار دولار للجيش اللبناني، الذي يخوض معارك عنيفة ضد مسلحين في بلدة عرسال الحدودية مع سوريا، من أجل تعزيز إمكاناته "للمحافظة على أمن لبنان".

ووصل الحريري إلى لبنان في وقت حساس جداً، جرت فيه اشتباكات في عرسال (شرق) تعتبر خطيرة جداً، على امتداد حدود طويلة مع منطقة القلمون السورية، حيث تدور معارك بين ثوار سوريا من جهة، والقوات النظامية السورية وحزب الله اللبناني من جهة أخرى.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل 17 عسكرياً لبنانياً وعشرات المسلحين والمدنيين، بين السبت والأربعاء، قبل الاتفاق على هدنة بفضل وساطة هيئة علماء المسلمين في لبنان.

لكن ما يزال المسلحون يحتجزون 19 جندياً و17 شرطياً بعد أن أفرجوا عن ثلاثة شرطيين الثلاثاء (5/ 08)، وثلاثة عسكريين الأربعاء (6/ 08).

مكة المكرمة