الحكم بإعدام 183 مصرياً بينهم سيدتان وقبطي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-06-2014 الساعة 16:24
القاهرة – الخليج أونلاين


قضت محكمة مصرية اليوم السبت بالإعدام على 183 شخصاً، بينهم سيدتان وكفيف وقبطي، بعدما أدانتهم بـ"اقتحام وحرق مركز شرطة العدوة في محافظة المنيا وقتل رقيب شرطة".

وقال المحامي المصري خالد الكومي، رئيس هيئة الدفاع عن المتهمين، في تصريحات لوكالة "الأناضول" إن محكمة جنايات المنيا أصدرت أحكاماً أخرى بالمؤبد والبراءة على باقي المتهمين في القضية التي تضم 683 متهماً.

وكانت محكمة جنايات المنيا قد أصدرت حكماً في الثامن والعشرين من أبريل/ نيسان الماضي، بإحالة أوراق 683 متهماً إلى المفتي، لاستطلاع رأيه في إعدامهم، وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم.

ومنعت الأجهزة الأمنية أهالي المتهمين المحبوسين من دخول المحكمة، بناء على قرارات من رئيس هيئة المحاكمة القاضي سعيد صبرة، حسب مصدر أمني.

ووفق المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن هويته، فثمة "شخص قبطي يدعى (بباوي مكرم صادق)، وآخر كفيف يدعى (مصطفى رمضان علي)، بين المحكوم عليهم بالإعدام".

المصدر الذي حضر جلسة النطق بالحكم، أضاف أن "المحكمة حكمت بالمؤبد (25 عاماً) على 4 آخرين، بينهم سيدتان تدعيان هناء جمعة قذافي مسعود، وهناء سنوسي فرج".

وتابع أن "المحكمة قضت ببراءة الباقين وعددهم 496، بينهم طفلان حدثان هما أحمد عبد الفتاح وسلطان اليمني جمعة". وأوضح المصدر أن الحكم أولي وقابل للطعن في درجات التقاضي الأعلى.

مكة المكرمة