الحوثيون يقتحمون مستشفيات ويمنعون الأطباء من العمل

استهدف الحوثيون المستشفيات

استهدف الحوثيون المستشفيات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 23-03-2017 الساعة 09:02
صنعاء - الخليج أونلاين


غادرت بعثة منظمة "أطباء بلا حدود" العالمية، الأربعاء، محافظة إب، وسط اليمن، بسبب مضايقات تعرضت لها من "الحوثيين" الذين يسيطرون على المحافظة، بحسب مصادر محلية ووزير يمني.

وقال وزير الإدارة المحلية اليمني، عبد الرقيب فتح، إن بعثة أطباء بلا حدود وطواقمها العاملة في مستشفى الثورة بمحافظة إب، غادروا المحافظة بعد مضايقات تعرضوا لها من مليشيا الحوثيين واقتحام مسلحيها للمستشفى.

وأضاف "فتح"، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ): إن "مضايقات الحوثيين للمنظمات الإنسانية العاملة في اليمن، تفاقم الأوضاع الإنسانية وتعمل على منع المنظمات الدولية والعربية من ممارسها مهامها".

في حين أكدت مصادر محلية لوكالة الأناضول مغادرة طاقم المنظمة للمحافظة.

وتعمل "أطباء بلاحدود" في عدد من المحافظات اليمنية، وأعلنت، في بيان لها، أنها أجرت 30 ألف تدخل جراحي في البلاد، منذ مارس/ آذار 2015.

اقرأ أيضاً :

النمسا والكويت تخصصان 1.5 مليون دولار منحة لليمن

وأكد الوزير اليمني للمنظمات الدولية أن أوضاع المرضى في المحافظة "لم تعد تحتمل مزيداً من الوقت".

وحمّل الحوثيين المسؤولية الكاملة عن تدهور القطاع الصحي في اليمن، وتردي الأوضاع الإنسانية؛ بسبب الحصار الذي يفرضونه على المحافظات الخاضعة لسيطرتهم.

وتشهد اليمن حرباً منذ عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي، وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية صعبة.

وتشير التقديرات إلى أن 21 مليون يمني (80% من السكان) بحاجة إلى مساعدات، وأسفر النزاع عن مقتل 7 آلاف و600 شخص، وإصابة نحو 35 ألفاً، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

مكة المكرمة
عاجل

"الخليج أونلاين" ينشر فحوى 3 تسجيلات لاغتيال خاشقجي