الدنمارك ترسل 7 طائرات "إف 16" لمحاربة "الدولة" بالعراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-09-2014 الساعة 17:12
كوبنهاغن - الخليج أونلاين


أعلنت رئيسة وزراء الدنمارك هيلي ثورننغ شميت عن إرسال 7 طائرات "إف 16" للمشاركة في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق.

وقالت ثورننغ شميت، خلال مؤتمر صحفي في كوبنهاغن الجمعة، إنها "مسرورة بوجود تحالف واسع مع وجود دول من المنطقة تريد المشاركة فيه"، موضحة أن "مهمة الطائرات الدنماركية ستكون محصورة بالعراق ولن تشمل سوريا".

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يحصل قرار المشاركة في الحملة في العراق دعم الأغلبية في البرلمان على أن يكون انطلاق الطائرات الأسبوع المقبل.

وأضافت أن "تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي منظمة مروعة، يتعين على الدنمارك المشاركة في محاربتها".

يُشار إلى أن بلجيكا وهولندا أعلنتا في وقت سابق إرسال ست طائرات مقاتلة "إف 16" للمشاركة في الحملة ضد التنظيم في العراق.

وكان مجلس النواب الدنماركي قد وافق في أغسطس/آب الماضي على إرسال طائرة شحن سي-130 إلى العراق بالإضافة إلى 55 عسكرياً لحمايتها وللمساعدة في حمولتها.

واستبعدت فرنسا وبريطانيا المشاركة في شن غارات في سوريا، على عكس دول عربية تساهم في الغارات.

وشن التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية غارات جوية جديدة على مواقع التنظيم في سوريا، اليوم الجمعة، في حين أن بريطانيا بحثت المشاركة في الغارات الجوية في العراق.

ونشأ تنظيم "الدولة" في العراق بعيد بدء الاحتلال الأمريكي للبلاد في مارس/ آذار 2003، وامتد نفوذه إلى سوريا بعد اندلاع الثورة الشعبية فيها منتصف مارس/ آذار 2011، ومنذ أكثر من ثلاثة شهور يسيطر هذا التنظيم على مناطق واسعة شرقي سوريا وشمال العراق وغربه، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها "دولة الخلافة"، ونصب زعيمه أبو بكر البغدادي "خليفة"، مطالباً المسلمين بمبايعته.

ومع تنامي قوة التنظيم أعلنت الولايات المتحدة أنها حشدت أكثر من 40 دولة، إقليمية وغربية، في تحالف، على أمل دحر تنظيم "الدولة".

مكة المكرمة