الرئاسات العراقية تتفق على الإسراع بتسليح العشائر السنية

اتفقوا على تشكيل لجنة للإشراف على خطوات عملية للمصالحة

اتفقوا على تشكيل لجنة للإشراف على خطوات عملية للمصالحة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 02-07-2015 الساعة 19:02
بغداد - الخليج أونلاين


أفادت الرئاسة العراقية، الخميس، أن الرئاسات الثلاث؛ الجمهورية والوزراء والمجلس النيابي، اتفقت على الإسراع في تسليح وتدريب مقاتلي العشائر السنية في شمال البلاد وغربها؛ لتمكينهم من استعادة مناطقهم من تنظيم "الدولة".

وقالت الرئاسة في بيان نقلته وكالة "الأناضول" إن الرئاسات العراقية توصلت للاتفاق خلال اجتماع عقد مساء الأربعاء، في منزل رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، ببغداد.

وأكّد الاجتماع، الذي حضره معصوم ورئيس الوزراء، حيدر العبادي، ورئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، ونوابهم، إضافة إلى رئيس مجلس القضاء الأعلى، "على ضرورة مواصلة تطوير جهد الدولة العسكري والأمني والاستخباري، وتسريع تأطير وتدريب وتسليح مقاتلي المناطق المحتلة، وخاصة من أبناء محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى"، وهي محافظات يقطنها السنة.

كما اتفقوا على "تشكيل لجنة للإشراف على الخطوات العملية لتحقيق المصالحة، وإعداد ورقة بتوصياتها لتقديمها إلى الاجتماع القادم".

ويسيطر تنظيم "الدولة" على مساحات واسعة من شمال العراق وغربه؛ حيث الأكثرية السنية، منذ صيف العام الماضي، وتدور هناك معارك عنيفة بين المتشددين والقوات العراقية ومقاتلين متحالفين معها من العشائر السنية والحشد الشعبي.

وتضغط الولايات المتحدة الأمريكية على بغداد لتسليح العشائر السنية لاستعادة مناطقها، بعد انتكاسة منيت بها القوات العراقية قبل نحو شهرين عندما خسرت مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار لمصلحة "الدولة".

مكة المكرمة
عاجل

"الخليج أونلاين" ينشر فحوى 3 تسجيلات لاغتيال خاشقجي