الرئيس التونسي يدعو إلى الحوار لتطويق الأزمة الخليجية

أشار إلى أن الظروف الدقيقة التي تمر بها المنطقة "تقتضي تكاتفاً أكبر"

أشار إلى أن الظروف الدقيقة التي تمر بها المنطقة "تقتضي تكاتفاً أكبر"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 16-06-2017 الساعة 19:18
تونس - الخليج أونلاين


عبّر الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، عن قلقه لما آلت إليه الأوضاع على الساحة الخليجية، لا سيما بعد قرار كل من السعودية والإمارات والبحرين قطع العلاقات مع دولة قطر وفرض حصار عليها.

وشدد السبسي على أهمية تجاوز الأزمة في أسرع وقت ممكن، من خلال الحوار والعمل على التهدئة.

ودعا الرئيس التونسي أثناء استقباله وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري، سلطان بن سعد المريخي، لإعطاء الفرصة من أجل إنجاح مساعي أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، لتجاوز الخلافات الخليجية وتطويقها.

وشدّد الرئيس التونسي على أهمية الحفاظ على روح التضامن والتعاون بين الأشقاء الخليجيين، والعمل على تعزيز وحدة الصف الخليجي.

وأشار إلى أن الظروف الدقيقة التي تمر بها المنطقة "تقتضي تكاتفاً أكبر وتآزراً أمتن بين كل الدول العربية لمجابهة التحديات"، وفق بيان صدر عن الرئاسة التونسية عقب اللقاء.

ومنذ 5 يونيو/حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر؛ وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ"دعم الإرهاب"، كما خفضت كل من جيبوتي والأردن تمثيلهما الدبلوماسي لدى الدوحة. في حين لم تقطع الدولتان الخليجيتان الكويت وسلطنة عُمان علاقاتهما مع قطر.

ونفت قطر الاتهامات بـ"دعم الإرهاب" التي وجهتها لها تلك الدول، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة؛ بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني والسيادي.

مكة المكرمة