الرياض تدعو رعاياها إلى مغادرة لبنان وتحذر من السفر إليه

الخارجية السعودية طالبت مواطنيها المقيمين في لبنان بمغادرته إلا للضرورة القصوى

الخارجية السعودية طالبت مواطنيها المقيمين في لبنان بمغادرته إلا للضرورة القصوى

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-02-2016 الساعة 17:56
الرياض - الخليج أونلاين


حذرت المملكة العربية السعودية رعاياها من السفر إلى لبنان، ودعت في الوقت نفسه الموجودين فيه إلى مغادرة البلاد، بحسب وكالة "الأنباء" السعودية.

ويأتي تحذير المملكة بعد أن أعلنت الرياض، الأسبوع الماضي، وقف المساعدات البالغة 4 مليارات دولار لتسليح الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، معللة ذلك باتخاذ بيروت مواقف "مناهضة" لها، محملة المسؤولية عنها لـ"حزب الله" الشيعي، حليف نظام الأسد وطهران.

ونقلت وكالة "الأنباء" السعودية عن مسؤول بوزارة الخارجية، الثلاثاء، قوله: إن "الوزارة تطلب من جميع المواطنين عدم السفر إلى لبنان حرصاً على سلامتهم، كما تطلب من المواطنين المقيمين أو الزائرين للبنان المغادرة وعدم البقاء هناك إلا للضرورة القصوى، مع توخي الحيطة والحذر والاتصال بسفارة المملكة في بيروت لتقديم التسهيلات والرعاية اللازمة".

وعقب توتر العلاقة بين الرياض وبيروت، حمل عدد من الشخصيات الحكومية والسياسية والدينية في لبنان "حزب الله" المسؤولية عن توتير العلاقة مع الدول العربية، لا سيما المملكة العربية السعودية رغم الدعم المتواصل الذي تقدمه الرياض إلى بيروت طيلة السنوات الماضية؛ بسبب الأزمات التي تعرضت لها حكومة بيروت من جراء الاعتداءات الإسرائيلية والأزمات الداخلية.

وتتهم السعوديةُ حزبَ الله بالموالاة لإيران، والهيمنة على القرار في لبنان، وتنتقد تدخّله العسكري في سوريا للقتال إلى جانب نظام بشار الأسد منذ 2012، وأدرجت عدداً من عناصره على قائمة الإرهاب.

مكة المكرمة